عاجل

فيسبوك يحذف أكثر من ثلاثين حساباً ارتبطوا بروسيا قبيل الانتخابات الأمريكية

 محادثة
فيسبوك يحذف أكثر من ثلاثين حساباً ارتبطوا بروسيا قبيل الانتخابات الأمريكية
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كشفت شركة فيسبوك عن إجراء قامت من خلاله بتعطيل حسابات "مضللة" تهدف إلى التأثير على الرأي العام الأمريكي قبيل الانتخابات التشريعية.

وقالت الشبكة الاجتماعية الأولى عالميا، الثلاثاء، إنها كشفت عن محاولات للتلاعب بالرأي العام الأمريكي من خلال حسابات "مزيفة" تم إنشاؤها على موقعيها فيسبوك وإنستغرام، وذلك قبل ثلاثة أشهر فقط من تنظيم الانتخابات التشريعية النصفية في الولايات المتحدة.

ومنذ أسبوعين تُجري الشركة، بمساعدة من "مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي"، تحقيقا موسعا بشأن "تصرفات مشبوهة ومنسقة" تتم عبر موقعيها.

وحذفت 32 حسابا زائفا، أنشئت على شكل صفحات أو ملفات شخصية دون "التصريح عن المجموعة أو البلد الذي يقف وراءها"، وتحاول تلك الحسابات التأثير على رأي الناخبين من خلال إطلاق معلومات كاذبة أو إثارة مسائل إشكالية مغلوطة أو إطلاق دعوات للتظاهر.

للمزيد:

ونشرت فيسبوك بيانا يوضح النتائج التي توصل لها التحقيق، وقالت إن أحد تلك الحسابات المحذوفة تتم متابعته من قبل نحو 290 ألف حساب، مع الإشارة إلى أن التحقيق ما يزال في بدايته، ولم تتعرف بعد على الضالعين في إنشاء تلك الحسابات.

ويأتي هذا التحقيق السريع في مسعى إلى إظهار فيسبوك التزامها بالشفافية بعد الانتقادات الواسعة التي طالتها سابقا بسبب التباطؤ في التعامل مع الحسابات المجهولة الهوية التي تأثر على الرأي العام الأمريكي.

ونوهت الشركة المملوكة من قبل مارك زوكربرغ، في بيانها إلى أن بعض الأنشطة التي تم رصدها عبر الحسابات المزيفة "تتوافق مع ما شوهد سابقا من نشاطات لوكالة أبحاث الإنترنت (IRA) المرتبطة بروسيا، خلال وما بعد فترة الانتخابات الرئاسية في العام 2016".

وكانت فيسبوك قد قالت في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي أن "10 ملايين شخص من الولايات المتحدة" شاهدوا محتويات لـ500 حساب تم تفعيها من روسيا قبل انتخابات 2016.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox