عاجل

عاجل

العقوبات الأمريكية تطيح بالروبل وروسيا تهدد بوقف تصدير قطع الصواريخ لأمريكا

 محادثة
تقرأ الآن:

العقوبات الأمريكية تطيح بالروبل وروسيا تهدد بوقف تصدير قطع الصواريخ لأمريكا

مقر البنك المركزي الروسي في موسكو يوم 22 فبراير شباط 2018.
@ Copyright :
تصوير: سيرجي كار - رويترز
حجم النص Aa Aa

دفع فرض واشنطن عقوبات أمريكية جديدة على موسكو الأسواق الروسية للانخفاض بحدة يوم الخميس 9 أغسطس / آب ، لتتفاقم موجة بيع في الوقت الذي بلغ فيه الروبل أدنى مستوى في عامين وانخفضت فيه الأسهم والسندات أيضا.

وقالت إدارة ترامب ليل الأربعاء إن هناك حاجة لفرض عقوبات جديدة بعد أن تأكدت من أن موسكو استخدمت غاز الأعصاب ضد عميل روسي سابق وابنته في بريطانيا، وهو ما دأب الكرملين على نفيه. ووصفت السفارة الروسية في الولايات المتحدة الإجراءات بالوحشية.

وانخفض الروبل لأدنى مستوياته منذ أغسطس آب 2016 عند 66.73 روبل للدولار قبل أن يقلص خسائره مسجلا 65.80 روبل بحلول الساعة 0915 بتوقيت جرينتش.

وقالت بي.سي.اس للوساطة في مذكرة "هناك هلع محلي في سوق العملة... عدد الراغبين في التخلص من الروبل يرتفع للغاية في بعض الأحيان ولذا لا توجد سيولة كافية".

وتتجه العملة الروسية صوب تسجيل أكبر انخفاض أسبوعي لها منذ أوائل أبريل نيسان حين خسرت 6.7 بالمئة، بعد أن فرضت واشنطن عقوبات على شركات روسية لمعاقبة موسكو على "أنشطة خبيثة".

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

سقوط عشرات القتلى بينهم أطفال في ضربات جوية على صعدة باليمن

مسؤول عسكري إسرائيلي يهدد حماس والأخيرة تؤكد وقف التصعيد

شاهد: مسافرون مذعورون في مطار بالي خلال هزة أرضية

يأتي الانخفاض المُسجل يوم الخميس لإثر موجة بيع واسعة في السوق الروسية في اليوم السابق، بعد أن نشرت صحيفة كومرسانت اليومية ما قالت إنه النص الكامل لمسودة قانون أمريكي تحوي تفاصيل سلسلة منفصلة من العقوبات المحتملة على روسيا.

وفي الوقت الذي تفاقمت فيه عمليات البيع، بلغت عوائد السندات الحكومية أعلى مستوياتها منذ يناير كانون الثاني 2017، وزادت عقود مبادلة مخاطر الائتمان الروسية لخمس سنوات، والتي تشير لتكلفة التأمين على ديون روسيا من مخاطر التخلف عن السداد، لأعلى مستوياتها منذ 19 يونيو/ حزيران عند 154 نقطة ارتفاعا من 133-134 نقطة في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

وانخفضت مؤشرات رئيسية للأسهم. وهبط المؤشر آر.تي.اس المقوم بالدولار اثنين بالمئة إلى 1092.1 نقطة بعد أن تراجع إلى 1073.15 نقطة وهو أدنى مستوياته منذ 11 أبريل نيسان. وانخفض المؤشر ام.أو.اكس المقوم بالروبل 0.3 بالمئة إلى 2286.3 نقطة.

وهبطت أسهم ايروفلوت، أكبر شركة طيران روسية، 12.25 بالمئة إلى 98.15 روبل وهو أدنى مستوياتها منذ أغسطس آب 2016 بعد أن قالت واشنطن إنها تدرس تعليق رحلاتها إلى الولايات المتحدة.

من ناحيته أعلن سيرغي ريابوخين رئيس الموازنة في مجلس الاتحاد الروسي، أن روسيا قادرة على اتخاذ قرارات مؤثرة ردا على هذه العقوبات، بحسب وكالة سبوتنيك، ملمحا إلى أنها قد تتسبب هذه العقوبات على توريد محركات RD 180 الصاروخية للولايات المتحدة، والتي تستخدم في الأقمار الصناعية العسكرية.

أما المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف فقد أكد أن قرارات الجانب الأمريكي غير ودية غير قانونية، ولا تتوافق مع القانون الدولي، وقال إن اواشنطن صارت لاعبا لا يمكن التنبؤ به على الساحة الدولية.