عاجل

عاجل

إسبانيا تحيي الذكرى السنوية الأولى لهجمات برشلونة

تقرأ الآن:

إسبانيا تحيي الذكرى السنوية الأولى لهجمات برشلونة

إسبانيا تحيي الذكرى السنوية الأولى لهجمات برشلونة
حجم النص Aa Aa

تحيي إسبانيا يوم الجمعة الذكرى السنوية الأولى لهجمات برشلونة و كامبريلس والتي راح ضحيتها 16 شخصاً وأصيب فيها أكثر من 120 آخرين.

وتجمع سكان المدينة والسياح في شارع لاس رامبلاس الشهير لوضع الزهور وإضاءة الشموع إحياءً لذكرى من قضوا في الهجوم الذي تبناه ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية.

ففي 17 آب/ أغسطس 2017، قام شاب مغربي يبلغ من العمر 22 عامًا بدهس المارة في الممشى المكتظ عادة، بواسطة شاحنة صغيرة مما أدى إلى مقتل 13 شخصاً.

وإحدى المصابات وهي سائحة ألمانية توفيت متأثرة بجراحها بعد 10 أيام من الهجوم.

وينتمي الضحايا والناجون لـ24 دولة.

وأثنت عمدة برشلونة يوم الجمعة على سكان المدينة الذين أظهروا للمهاجمين والعالم أن أهل المدينة لم يكونوا خائفين وأن الإرهابيين فشلوا بزرع الكراهية. وأضافت أن رد فعل المواطنين جعل الجميع أقوى بعد عام.

للمزيد على يورونيوز:

داعش يهدد اسبانيا ببسط نفوذه ونشر الخلافة الإسلامية في الأندلس

الادعاء الفرنسي: أعضاء خلية برشلونة لم يزوروا باريس لمجرد التسوق

اعتقال شابين في المغرب في إطار التحقيق في هجومي برشلونة

وطعن رجل آخر حتى الموت في حادث اختطاف سيارة في 17 أغسطس 2017 ، عندما حاول سائق الشاحنة أن يهرب.في وقت مبكر من اليوم. التالي ، قام خمسة رجال يعتقد أنهم أعضاء في نفس الخلية التابعة لتنظيم داعش بتنفيذ هجوم في مدينة كامبريلس الساحلية المجاورة، مما أدى إلى مقتل امرأة، ما رفع الحصيلة إلى 16 شخصاً.

وقتل خمسة من المشتبه بهم في هجوم كامبريلس بالرصاص على يد الشرطة.

وقتل سائق سيارة فان في برشلونة بالرصاص بعد أربعة أيام من قيامه بهجومه.

وتوفي شخصان آخران مشتبه بهما في انفجار وقع في ألكانار عشية هجوم برشلونة.

ويُحكم على اثنين من المشتبه بهم المتبقين بتهم أولية بارتكاب أعمال إرهابية وجرائم قتل، في حين أفرج عن اثنين آخرين مع بقائهما قيد التحقيق.