لافروف: اتصالاتنا جارية مع أمريكا بشأن إدلب والمسلحون "خراج متقيح"

لافروف: اتصالاتنا جارية مع أمريكا بشأن إدلب والمسلحون "خراج متقيح"
Copyright REUTERS/Sergei Karpukhin/File Photo
بقلم:  Euronews مع رويترز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

لافروف: اتصالاتنا جارية مع أمريكا بشأن إدلب والمسلحون "خراج متقيح"

اعلان

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يوم الأربعاء إن موسكو ما زالت على اتصال بالولايات المتحدة بشأن الوضع في محافظة إدلب السورية الخاضعة لسيطرة المعارضة.

كانت وكالة الإعلام الروسية قد نقلت يوم الأربعاء عن موسكو قولها إنها تناقش الوضع في إدلب وفي منطقة عفرين بسوريا مع إيران وتركيا وكذلك مع المعارضة والحكومة السورية.

ووصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الأربعاء مسلحين في إدلب الخاضع لسيطرة المعارضة السورية بأنهم "خُراج متقيح" يحتاج تطهيراً.

وأضاف لافروف، مطلقاً عليهم وصف "الإرهابيين"، إنهم يستخدمون المدنيين دروعا بشرية.

للمزيد على يورونيوز:

مباحثات روسية مع المعارضة السورية بشأن تسوية سلمية في إدلب

ماكرون: "دقت ساعة الحقيقة في سوريا لكن بقاء بشار الأسد في السلطة سيكون خطأ فادحا"

وزير الخارجية التركي: "التدخل العسكري في إدلب سيسبب كارثة"

وأمام الصحفيين، قال كبير الدبلوماسيين الروس عقب محادثات مع نظيره السعودي عادل الجبير في موسكو، إن هناك تفاهماً سياسياً بين تركيا وروسيا بشأن الحاجة للتفريق بين المعارضة السورية وأشخاص وصفهم بأنهم إرهابيون في محافظة إدلب.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قد قال الجمعة إن السعي لحل عسكري في إدلب الواقعة تحت سيطرة المعارضة في شمال سوريا سيكون كارثياً.

وتعتبر إدلب ملاذاً لمدنيين ومقاتلين فروا من مناطق أخرى بسوريا ولقوات متشددة أيضاً. وتعرضت المنطقة لسلسلة غارات جوية وقصف هذا الشهر في تمهيد محتمل لهجوم حكومي واسع النطاق.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بالفيديو : رغم الحرب...متحف إدلب السوري يعيد فتح أبوابه

الجيش السوري يدعو سكان إدلب للرجوع إلى حكم الدولة