عاجل

عاجل

الممثلة الأمريكية جين فوندا تحصل على جائزة مهرجان لوميير السنيمائي

تقرأ الآن:

الممثلة الأمريكية جين فوندا تحصل على جائزة مهرجان لوميير السنيمائي

الممثلة الأمريكية جين فوندا تحصل على جائزة مهرجان لوميير السنيمائي
حجم النص Aa Aa

تميزاليوم الختامي من مهرجان لوميير السنيمائي للأفلام الكلاسيكية في دورته العاشرة الذي أقيم بمدينة ليون الفرنسية بتكريم الممثلة والمنتجة الأمريكية جين فوندا، حيث كانت نجمة اليوم الختامي.

ونالت الممثلة الشهيرة الحائزة على جوائز أوسكار جائزة لوميير، خلفا للمخرج الصيني وونغ كار-واي الحاصل عليها العام 2017.

وخصص مهرجان لومييرالذي أطلق لأول مرة عام 2009، بمبادرة من مؤسسة لومييرحيزا كبيرا لأفلام نجمة الأفلام الكلاسيكية الأمريكية.

جان فوندا تحصل على جائزة مهرجان لوميير السنيمائي

حصلت الممثلة والناشطة جين فوندا على جائزة لوميير المرموقة في مهرجان لومييرالسينمائي. فوندا المعروفة بمعارضتها لحرب الفيتنام خلال التكريم غنت للحاضرين أغنية كان يغنيها جنود تركوا الجيش.

ورغم حضور الكثير من المشاهير والأسماء الكبيرة في عالم السنيما، إلا أن المهرجان يأخذ كل سنة طابعا شعبيا، لأن الجمهور هو من يكون في صميم أسبوع عروض الأفلام في ليون، المدينة الفرنسية التي تعتبر كمهد للسينما.

جيمس تيري: الإبن الأكبر لشارلي شابلين: "من دواعي سروري إعادة شحن البطاريات بهذه الطريقة، بالعودة إلى المصدر، وإلى أصول السينما. هذا مهم جدا اليوم، حيث يسير كل شيء بسرعة كبيرة، وحيث يمر كل شيء بسرعة أيضا، لذلك يجب التوقف والتطلع قليلاً إلى دروس الماضي".

طاهر رحيم:" إنه أيضًا مهرجان للجمهور، لأننا عندما نشاهد فلما نكون مع الجمهور، وهذا ما يجعلني المشاهد الحالم" الذي كان هدفه عندما كان صغيرا أن يكون ممثلاً، كل هذا يعيدني إلى طفولتي".

اقرأ المزيد:

مهرجان لوميير للأفلام فرصة للسينما الأوروبية لاستعادة مكانتها العالمية

مهرجان باكو لموسيقى الجاز في أذربيجان

بعد طول غياب.. ماجدة الرومي تعود إلى دار الأوبرا المصرية

الممثل الإسباني خافيير بارديم الذي كان واحداً من ضيوف الشرف وعرض خمسة أفلام أكد أن فيلمه الوثائقي "أبناء السحاب" لعام 2012 الذي كشف الستار عن محنة اللاجئين في الصحراء الغربية هو موضوع لا يزال قريبًا من قلبه.

بارديم قال: "يجب على أوروبا التوقف عن الشتم والإشارة إلى كل هذه المنظمات غير الحكومية التي تواجه صعوبات كبيرة مثل "أوبن أرمس" وأكواريوس"، إنهم ينقذون الأرواح، وإنقاذ الأرواح ليس جريمة، إن إنقاذ الأرواح حق من حقوق الإنسان، هم يعطون هؤلاء المهاجرين الذين يغرقون في المحيطات الحق في العيش".

وسبق لفوندا زيارة البلدان القريبة من قواعد الجيش الأمريكي رفقة دونالد سوثارلاند خلال السبعينيات في إطار جولتهم العالمية للتنديد بالحرب.

تيري فريمو رئيس مهرجان لوميير قال: إنه ليس مهرجانا سياسيا، لكن الأفلام هي من تتحدث عن السياسة، الكثير من الناس لا يعرفون أن جين فوندا في السبعينيات، كانت مناضلة كبيرة، صوتها كان مسموعا حتى من قبل مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي، تم القبض عليها آنذاك من قبل الشرطة، كما استغلت وضعها كنجمة من أجل خدمة الإدانات السلمية". وأضاف: "هناك محيط كبير من الأفلام، وهناك برمجة لانهائية لأن تاريخ السينما مليء بالكنوز".

وتم عرض 187 فيلماً في حوالي 40 قاعة سينما في ليون خلال هذا المهرجان الذي يعتبر واحدا من أكبر المهرجانات السينمائية الكلاسيكية في العالم.

المزيد من سينما