عاجل

عاجل

خبير عسكري عربي ليورونيوز: "نحن على عتبة تشكيل ناتو عربي" فهل يرى النور قريبا؟

 محادثة
تقرأ الآن:

خبير عسكري عربي ليورونيوز: "نحن على عتبة تشكيل ناتو عربي" فهل يرى النور قريبا؟

خبير عسكري عربي ليورونيوز: "نحن على عتبة تشكيل ناتو عربي" فهل يرى النور قريبا؟
@ Copyright :
الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري للقوات المسلحة في مصر
حجم النص Aa Aa

مع إعلان الجيش المصري، أمس الثلاثاء، عن توافد قوات مسحلة ومراقبين من ثماني دول عربية إلى مصر، للمشاركة في تدريبات تبدأ نهاية الأسبوع، عادت الأوساط السياسية بشكل عام، والعسكرية على وجه الخصوص، تتدوال أحاديثا بشأن وجود نية بتشكيل تحالف عربي عسكري، على غرار حلف شمال الأطلسي "ناتو".

"ناتو عربي"، هذه التسمية الاصطلاحية التي يتم تداولها. وللحديث بهذا الشأن، تحدثت يورونيوز هاتفيا مع العميد اللبناني والخبير العسكري والاستراتيجي، خليل الحلو.

هل نحن أمام تشكيل تحالف عسكري عربي، أم أن ما يحصل في مصر حاليا تدريبات روتينية؟ وأية أبعاد لتشكيل من هذا النوع؟

نعم، نحن على عتبة تشكيل تحالف، وذلك بطلب من الولايات المتحدة، والسبب هو أن يشارك الحلفاء الإقليميون في مختلف الحروب التي تدور في الشرق الأوسط.

ففي سوريا مثلا، سعتق واشنطن لإنشاء تحالف عربي إسلامي للتدخل فيها، منذ عام 2016، وبالفعل، أجرت السعودية مناورات لهذه الغاية، بمشاركة 20 دولة عربية وإسلامية، لكن الحرب في اليمن هو ما يشغل الرياض، وبالتالي، لم يتشكل التحالف المطلوب آنذاك.

أما الآن، فثمة حاجة لتحالف عربي، ولا سيما بين دول الخليج ومصر، لتحقيق التوازن الإقليمي مع إيران. وهي حاجة، لأنه في حال عدم تشكيل هذا التحالف، ستجبَر الولايات المتحدة على إرسال قوات عسكرية، وهذا ما لا تريده.

فالولايات المتحدة منذ عام 1990 في حروب متواصلة، من أفغانستان إلى العراق وسوريا والصومال وغيرها.

في حال كانت الأحاديث واقعية، ما مقومات نجاح تشكيل عسكري من هذا النوع؟

هناك عوامل عدة لنجاح هذا إنشاء هذا التحالف، ونستطيع اعتبار الهيمنة الإيرانية وتدخلها في عدة دول، وخطر وجود التنظيمات المتطرفة، من مقومات النجاح، لأنهما يصنفان في خانة الأعداء لهذه الدول.

فإيران تثير الفوضى في المنطقة، كما أنه من المبكر الحديث عن القضاء على التنظيمات المتطرفة.

عامل آخر للنجاح يتمثل في الغطاء والدعم الأمريكيين، لأن هذه الدول غير قادرة على القتال على هاتين الجبهتين دون دعم واشنطن، وفي الواقع، لا يمكن لأي دولة في العالم أن تنجح عسكريا دون عون أمريكي. والأمثلة كثيرة من كوسوفو إلى شرق أوكرانيا، لأن الولايات المتحدة تتفوق في المعدات العسكرية والتدريب والتقنيات، بالإضافة إلى الميزانية الاقتصادية الضخمة.

ألا تعيق أوضاع بعض الدول قيام هذا التحالف؛ كانشغال السعودية والإمارات في الحرب على اليمن، والجيش المصري في سيناء والمنطقة الحدودية مع ليبيا؟

لنبدأ بمصر، لأنها الدولة العربية الأقوى عسكريا، ولديها الإمكانية لإرسال قوات خارج بلاده، إذ يبلغ تعداد الجيش المصري حوالي نصف مليون جندي، وتمتلك أسلحة متطورة، وهذا لا يحول دون القول إن مصر مشغولة في معارك عسكرية في سيناء وشرق ليبيا.

أما السعودية، فميزانيتها العسكرية هي الثالثة على مستوى العالم، بعد الولايات المتحدة والصين، فسلاح الجو السعودي مثلا هو الأقوى بين الدول العربية في الوقت الحالي والأكثر تطورا، وتحسن الأداء العسكري خلال السنوات الماضية بشكل كبير.

الإمارات العربية المتحدة هي الأخرى ذات ميزانية عسكرية ضخمة، وترتفع عاما إثر آخر، وهي تمتلك أسلحة متطورة جدا، كما أن أداء قواتها الخاصة كان الأفضل في اليمن.

بالمقابل، مثل أي تحالف وليد، قد يواجه هذا التشكيل عقبات، أرى أنه من المبكر الحديث عنها.

لكن، ألا يناقض هذا تصريح ترامب الأخير في مقابلة مع شبكة "أكسيوس" الأمريكية، حين قال إن السعودية لا تعرف استخدام القنابل الأمريكية في اليمن، ووصف حادث شن التحالف العربي غارة جوية في آب/أغسطس الماضي على حافلة تقل أطفالا في اليمن بـ"المروّع"؟

هدف ترامب من هذا التصريح كان لممارسة الضغط على السعودية، لا سيما بعد مقتل الصحفي جمال خاشقجي، لكن هذا لن يؤدي إلى تخلي واشنطن عن حليفتها الرياض.

أمر آخر يتعلق بالأخطاء في الرماية (التصويب على الهدف)، إنه أمر دائم الحدوث خلال الحروب العسكرية، والأمثلة كثيرة، منها عندما قصف الأمريكيون أنفسهم ملجأ في العراق قتل فيه 800 شخص.