لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مقتل 13 على الأقل في انفجارين في مقديشو وحركة الشباب تتبنى العملية

 محادثة
مقتل 13 على الأقل في انفجارين في مقديشو وحركة الشباب تتبنى العملية
حقوق النشر
REUTERS/Feisal Omar
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت الشرطة الصومالية اليوم السبت إن 13 شخصا على الأقل قتلوا كما أصيب 17 آخرون في هجوم بسيارتين ملغومتين أعلنت حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة المسؤولية عنه ووقع بالقرب من مقر إقامة الرئيس في العاصمة مقديشو.

ووقع الانفجار الثاني على مقربة من مكان الانفجار الأول. وأعلنت حركة الشباب، في تصريحات بثتها إذاعة الأندلس التابعة لها، مسؤوليتها عن الانفجارين وقالت إن الانفجار الثاني كان أيضا بسيارة ملغومة.

وقال الرائد بالشرطة محمد حسين لرويترز "ارتفع عدد القتلى إلى 13 شخصا بينهم مدنيون وجنود. أصيب 17 آخرون. الضحايا سقطوا في الانفجارين".

وقال صحفي بقناة يونيفرسال التلفزيونية المحلية إن من بين القتلى صحفي وحارسان وسائق يعملون بالقناة كانت سيارتهم تمر من نقطة التفتيش التي وقع بها الانفجار الأول.

وأضاف الصحفي عبدي عزيز إبراهيم الذي يعمل في القناة التلفزيونية لرويترز "قتل زميلي أويل ضاهر صلاد في الانفجار مع السائق وحارسين. قتلهم الانفجار الأول أثناء مرور سيارتهم. فليرحمهم الله".

كانت الشرطة قالت في وقت سابق إن السيارة الملغومة الأولى التي انفجرت في نقطة التفتيش قتلت خمسة أشخاص معظمهم جنود.

وقال شاهد من رويترز في موقع الانفجار الثاني إنه رأى جثتين على الأقل.

وقال شرطي آخر يدعى أحمد عبدي إن السيارة الملغومة انفجرت عند نقطة تفتيش تبعد حوالي 400 متر عن مقر إقامة الرئيس.

وتنفذ حركة الشباب هجمات على نحو متكرر في مقديشو. ويسعى أعضاء الحركة للإطاحة بالحكومة المركزية وفرض حكم الحركة المبني على تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.

وطُردت الحركة من مقديشو في عام 2011 لكنها تحتفظ بموطئ قدم في بعض المناطق. وقتلت الحركة آلاف الصوماليين ومئات المدنيين في أنحاء متفرقة من شرق أفريقيا خلال تمردها المستمر منذ عشر سنوات.