عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تعليق البحث عن راقص بريطاني سقط في مياه الكاريبي يوم عيد الميلاد

Access to the comments محادثة
تعليق البحث عن راقص بريطاني سقط في مياه الكاريبي يوم عيد الميلاد
حجم النص Aa Aa

أعلن خفر السواحل الامريكي يوم أمس الخميس تعليق البحث عن الفنان أورين هوغ الذي يعمل كراقص وموسيقي على متن سفينة رحلات بحرية كان فقد أثره أثناء الإبحار في منطقة الكاريبي.

وكان هوغ الذي ولد في منطقة سندر لاند بإنجلترا قبل عشرين عاماً سقط في الماء من على متن السفينة "هارموني أوف ذا سيز" الملكية يوم عيد الميلاد في منطقة الكاريبي على بعد 430 كيلومتراً شمال غرب أجواديلا في بورتوريكو.

وقال الرئيس التنفيذي لقطاع خفر السواحل في سان خوان كريستوفر دوغلاس: "لقد كنا على اتصال مع عائلة هوغ طوال عملية البحث، ونعلم أن العائلة تمر بأوقات صعبة ومؤلمة".

وأضاف دوغالاس: "يعد تعليق البحث من أصعب القرارات التي يتعين علينا اتخاذها (حين نفقد الأمل تماماً)، وطبعاً هذا القرار لا يعبّر لا من قريب ولا من بعيد عن حالة من اللامبالاة والاستخفاف (بأرواح المفقودين)".

وكانت السفينة غادرت فلوريدا في 23 كانون الأول/ديسمبر في رحلة لمدة سبعة أيام من سانت مارتين شمال شرقي جزر الأنتيل مروراً ببورتوريكو وهايتي، في طريقها إلى فيليبسبورج، في الولايات المتحدة.

وكانت تغريدة نشرها هوغ على منصات وسائل الإعلام الاجتماعية أثارت مخاوف من أن لا يكون الحادث الذي أودى بحياته عرضيا، فقد كتب على "تويتر" يوم السبت الماضي: "تحت الماء هو الجمال.. انظر دائما تحت السطح قبل أن تقرر الأمور".

للمزيد على يورونيوز: