عاجل

عاجل

7 دول أعضاء تتخلّف عن تقديم خططها بشأن الطاقة والمناخ إلى المفوضية الأوروبية

 محادثة
7 دول أعضاء تتخلّف عن تقديم خططها بشأن الطاقة والمناخ إلى المفوضية الأوروبية
@ Copyright :
REUTERS/Chris Keane/File Photo
حجم النص Aa Aa

تجاوزت سبع دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي المدّة المحددة لإرسال مسوّدة مشاريعهم الخاصة بالطاقة والمناخ إلى المفوضية الأوروبية، تلك المدّة التي انتهت في الحادي والثلاثين من شهر كانون الأول/ديسمبر الماضي.

والبلدان التي لم تقدم مسوّدة مشروعها إلى مفوضية المناخ والطاقة في الاتحاد الأوروبي ضمن المدّة المحدد هي: بلغاريا، قبرص، جمهورية التشيك، اليونان، المجر، لوكسمبورغ وإسبانيا.

وقال عضو البرلمان الالماني جو لينين من يسار الوسط وهو يعلق على التأخير "من المعتاد أن يكون لدينا تقصير في التنفيذ"، فيما أعربت متحدثة باسم مفوضية الطاقة والمناخ عن اعتقادها بأن تصل تلك المشاريع والخطط إلى بروكسل "قريبا".

وكان الحكومات والبرلمان الأوروبي ومفوضية الطاقة والمناخ اتفقت في العام الماضي على وجود أن تضع كل دولة من الدول الأعضاء الـ 28 في الاتحاد الأوروبي خطة مدتها عشر سنوات تتعلق بالطاقة والمناخ، على أن تتضمن تلك الخطة الأهداف الوطنية والسياسات والآليات المعتمدة لتحقيق تلك الأهداف.

للمزيد في "يورونيوز":

ووفقاً للمفوضية، فإن هذه المشاريع والخطط "هي سبل ضرورية لتخطيط سياسة الطاقة والمناخ على نحو استراتيجي"، وبعد تقديم مسودة الخطط، تقدم اللجنة ملاحظاتها في منتصف عام 2019، بحيث يمكن لكل دولة عضو تقديم خطة ختامية مدتها 10 سنوات بحلول نهاية عام 2019.

في البداية ، اقترحت المفوضية أن يكون مشروع الخطط مستحقًا بحلول 1 كانون الثاني/يناير 2018، غير أن دولاً أعضاء في الاتحاد الأوروبي طالبوا بأن يكون الموعد النهائي في الحادي والثلاثين من شهر كانون الأول/ديسمبر 2018، وهو ما حصل بالفعل.

وتم الاتفاق على محتوى اللائحة في شهر حزيران/يونيو 2018 ، وتمت الموافقة عليها من قبل سفراء الاتحاد الأوروبي في بروكسل في الشهر نفسه.

وقد استغرق الأمر بعض الوقت لكي يصبح مشروع القانون قانونًا، فقد حصل على المصادقة النهائية في اجتماع الوزراء في الرابع من كانون الأول/ديسمبر 2018، وصوتت كافة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي لصالح التنظيم والمواعيد النهائية.