عاجل

عاجل

مشاكل فولهام تتفاقم بعد خسارة بثلاثية أمام وست هام

مشاكل فولهام تتفاقم بعد خسارة بثلاثية أمام وست هام
ميخائيل أنطونيو لاعب وست هام يحتفل بتسجيل الهدف الثالث لفريقه أمام فولهام في لندن يوم الجمعة. تصوير: ديفيد كلين - رويترز. (تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط). -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

(رويترز) - تفاقمت مشاكل فولهام بعد خسارته 3-1 أمام مستضيفه وست هام يونايتد في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الجمعة.

وبدأ فريق المدرب كلاوديو رانييري الذي يحتل المركز 19 المباراة بشكل جيد وتقدم في الدقيقة الثالثة بهدف رايان بابل مهاجم ليفربول السابق من مسافة قريبة بعدما أهدر فرصة خطيرة قبلها.

وثار جدل بشأن هدف التعادل الذي سجله وست هام بضربة رأس من المهاجم المكسيكي خافيير هرنانديز من مسافة قريبة لكن الاعادة التلفزيونية أظهرت أن الكرة اصطدمت بذراعه.

وسجل عيسى ديوب أول أهدافه في الدوري الممتاز بضربة رأس قبل خمس دقائق من الاستراحة ليضع وست هام في المقدمة وهيمن على المباراة في الشوط الثاني.

وعاد ماركو أرناوتوفيتش ومانويل لانتسيني إلى وست هام كبديلين.

وحسم وست هام النتيجة في الوقت المحتسب بدل الضائع بضربة رأس من ميخائيل أنطونيو بعد تمريرة عرضية من أرناوتوفيتش.

وأبدى رانييري غضبه من هدف التعادل الذي سجله وست هام.

وقال المدرب الإيطالي "صنعنا فرصا رائعة ومن المحزن أن الحكم لم يشاهد لمسة اليد. حكم الفيديو المساعد سيكون مهما الموسم المقبل".

وتابع "لكننا لن نستسلم. نركز الآن على المباراة المقبلة. يجب أن نتعافى سريعا".

وأقر مانويل بليجريني مدرب وست هام بانه كان يجب إلغاء هدف هرنانديز.

وقال "من زاويتي لم أشاهد لمسة اليد. لكني راجعت اللقطة واعتقد انها لمسة يد. لم يشاهدها أحد بوضوح وقتها. لم تكن هناك شكاوى أخرى كثيرة. أعتقد أن هذا الهدف لم يحدد نتيجة المباراة".

وتابع "بدأنا المباراة بتثاقل خاصة في أول عشر دقائق وبعدها قدمنا مباراة جيدة جدا. سجلنا ثلاثة أهداف ولاحت لنا ثلاث أو أربع فرص خطيرة".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة