عاجل

دراسة: لتنسى شيئا ما عليك إلا التركيز عليه!

 محادثة
دراسة: لتنسى شيئا ما عليك إلا التركيز عليه!
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

غالبا، عندما تحدث معك أشياء سيئة لا تريد أن تتذكرها، وتحاول جاهدا مقاومة التفكير بها أو تجاهلها، ولكن ربما الحل أمامك للنسيان وهو في فعل العكس، بحسب بعض الباحثين.

تشير دراسة جديدة قام بها عدد من العلماء في مدينة أوستن الأمريكية، إلى أن فعل النسيان المتعمد مرتبط بزيادة ارتباط المخ بالمعلومات غير المرغوب فيها أو بمعنى آخر، لكي تنسى شيئًا ما فأنت بحاجة فعلًا إلى التركيز عليه.

ويقول جارود لويس بيكوك أحد الباحثين في جامعة تكساس، قد "نرغب في تجاهل الذكريات التي تؤدي إلى ردود غير مناسبة، مثل الذكريات المؤلمة، حتى نتمكن من الاستجابة للتجارب الجديدة بطرق أكثر تكيفًا".

لقد أظهرت عقود من البحث أن لدينا القدرة على نسيان شيء ما طواعية، ولكن كيف تقوم أدمغتنا بذلك، لا يزال موضع تساؤل العلماء.

في دراسة جديدة، راقب الباحثون جزءًا مختلفًا من الدماغ يسمى القشرة الزمنية البطنية، والذي يساعدنا في معالجة وتصنيف المحفزات البصرية.

وفي تجربة أجريت على 24 شابًا يتمتعون بصحة جيدة، عرضت عليهم مجموعة من الصور لأحداث أو وجوه بعض الأشخاص، وطلب منهم اما تذكر أو نسيان كل صورة، وتمت مراقبة نشاط كل من المشاركين من خلال آلات للتصوير بالرنين المغناطيسي.

تتابعون أيضا على يورونيوز:

كنديات: تدخين "الماريغوانا" يجعلنا "أمهات أفضل"

دراسة تكشف أساليب انتشار الألعاب الانتحارية بين المراهقين

دراسة: حبوب النباتات الكاملة قد تساعد على الوقاية من سرطان الكبد

وعندما قام الباحثون بفحص النشاط في القشرة الزمنية البطنية، وجدوا أن فعل النسيان عند المرء يستخدم بشكل فعال قوة دماغية أكثر من فعل التذكر.

وكتب المؤلفون "الصور التي أعقبتها تعليمات النسيان أوضحت مستويات أعلى من المعالجة في القشرة الزمنية البطنية مقارنة بالصور التي أعقبتها تعليمات التذكر FMRi ".

وبطبيعة الحال، فإن نسيان صور محددة عندما يطلب منك ذلك، ومن خلال تجربة يقوم بها عدد من الباحثين تختلف تماما عن عملية النسيان للأحداث التي يمر بها الانسان في عالمه الحقيقي، ولكن بحسب الباحثين ان الآليات قد تكون نفسها وقد يكون لاكتشاف كيفية تفعيلها فائدة كبيرة لجميع الأشخاص في جميع أنحاء العالم والذين يحتاجون إلى نسيان العديد من الأشياء والذكريات، ولا يعرفون كيف.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox