عاجل

عاجل

سالفيني يوافق على منح الجنسية الإيطالية للفتى المصري بطل حادثة الحافلة المخطوفة

 محادثة
وزير الداخلية الإيطالي سالفيني
وزير الداخلية الإيطالي سالفيني -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

قال وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني يوم الثلاثاء إنه سيمنح الطفل المصري رامي شحاتة الجنسية الإيطالية وذلك بعد العمل البطولي الذي قام به الأخير خلال واقعة اختطاف حافلة مدرسية تقل 51 طفلاً في مدينة ميلانو الأسبوع الماضي.

وتمكن رامي من إخفاء هاتفه خلال الواقعة واستخدمه للاتصال بالشرطة دون لفت انتباه الخاطف وهو العمل الذي قال والد رامي إنه يستحق التكريم عبر الحصول على الجنسية الإيطالية.

وقال سالفيني، المعروف باتجاهاته اليمينية المعادية للمهاجرين: "نعم لمنح الجنسية لرامي لأنه مثل ابني وأظهر تفهماً لقيم هذه الدولة".

وهاجر والد رامي إلى إيطاليا من مصر عام 2001 حيث ولد الابن هناك ولكن القانون الإيطالي يمنع أبناء المهاجرين، بمن فيهم من ولدوا في إيطاليا، من الحصول على جنسية البلاد قبل اتمامهم سن 18 عاماً.

وقال سالفيني: "يمكن التغلب على القوانين في حالات المهارة والشجاعة"

إقرأ أيضاً:

خفر السواحل: فقدان 30 مهاجرا على الأقل بعد غرق قاربهم قبالة السواحل الليبية

تسجيل حالة وفاة جديدة لرضيع خضع لعملية ختان في بيت والديه في إيطاليا

الأصول المصرية لمتسابق إيطالي فاز بمسابقة غنائية تثير زوبعة سياسية في البلاد

وتعرضت الحافلة للاختطاف وإضرام النيران بواسطة سائقها سنغالي الأصل الذي قال إنه أقدم على ذلك انتقاماً للمهاجرين الأفارقة الذين يموتون خلال محاولاتهم عبور البحر الأبيض المتوسط إلى أوروبا.

وعلى الرغم من الدعوات الإيطالية لمنح الجنسية لرامي، إلا أن سالفيني تردد في بداية الأمر وأكد أن والد رامي يجب أن يخضع للفحوصات الأمنية اللازمة أولاً.

وضغط الإعلام الإيطالي ونائب رئيس الوزراء لويجي دي مايو على سالفيني من أجل منح الجنسية لرامي.

ومن المقرر أن يلتقي سالفيني اليوم الأربعاء برامي وأربعة أطفال آخرين ممكن كانوا على متن الحافلة لتكريمهم على شجاعتهم والحفاظ على رباطة جأشهم خلال الواقعة المخيفة.