المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تسجيل حالة وفاة جديدة لرضيع خضع لعملية ختان في بيت والديه في إيطاليا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Sami Fradi
تسجيل حالة وفاة جديدة لرضيع خضع لعملية ختان في بيت والديه في إيطاليا
حقوق النشر  Max Pixel / Sony Ilce-7rm2

توفي طفل يبلغ من العمر خمس سنوات بعد أن أخضعه والداه من اصول غانية إلى عملية ختان في بيتهم في إيطاليا. وقد توفي الطفل في مستشفى في منطقة بولونيا، فيما فتحت السلطات تحقيقا ضد الوالدين.

وفي حالة شبيهة، توفي طفل يبلغ من العمر سنتين، بسبب خضوعه لعملية ختان فاشلة، أجريت في مركز للمهاجرين في مونتريندو الضاحية الشمالية الغربية للعاصمة الإيطالية روما، بحسب وسائل إعلام محلية.

وخضع الأخ التوأم للطفل لعملية جراحية أيضا في ضاحية العاصمة، حيث بدأ يستعيد عافيته في المستشفى. وفي هذا الإطار اتهم رجل ستيني بالقتل.

وتمارس في إيطاليا حوالي خمسة آلاف عملية ختان سنويا، ما يزيد عن ثلثها يتم بطرق غير قانونية بحسب جمعية الأطباء الأجانب في إيطاليا، التي توعدت بتتبع المسؤولين عن وفاة الطفل لدى المحاكم المدنية، ما إن تكشف الشرطة عن هوياتهم.

والتوأمان ولدا في إيطاليا من أم نيجيرية.

وتعد عمليات الختان قانونية في أوروبا، لكن تطبيقها أضحى يثير الكثير من الجدل، بينما يوصي المجلس الأوروبي باتخاذ الخطوات اللازمة، لضمان آداء ممارسة طبية وصحية جيدة.

للمزيد على يورونيوز: