لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

طهران: بطء جهود الإغاثة في مناطق الفيضانات سببها العقوبات الأمريكية

 محادثة
طهران: بطء جهود الإغاثة في مناطق الفيضانات سببها العقوبات الأمريكية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

طهران تحمل واشنطن مسؤولية بطء وصول جهود الإغاثة إلى مناطق الفيضانات.

قالت إيران الاثنين 1 نيسان/ أبريل ان العقوبات الأمريكية تعرقل جهود الاغاثة، وتمنع عمال المساعدات من إرسال طائرات هليكوبتر إلى المناطق التي ضربتها الفيضانات في البلاد بسبب سوء حالة الأسطول الإيراني من تلك الطائرات.

وأعلنت إيران حالة طوارئ في الأقاليم الجنوبية التي تهددها الفيضانات والتي بلغ عددها 21 إقليما من أصل 31 إقليما، وتم إجلاء سكان عشرات القرى مع توقع خبراء الأرصاد المزيد من الأمطار الغزيرة.

وأودت الفيضانات بحياة 45 شخصا، وتسببت بإحداث أضرار بمنازل أكثر من 56 ألف شخص يعيشون في 270 قرية وبلدة صغيرة في إقليمي مازاندران وجلستان الشماليين المطلين على بحر قزوين. ومن المتوقع أن تتحمل المناطق الغربية والجنوبية الغربية من البلاد وطأة العواصف في الأيام القادمة

هذا وغرد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على صفحته الرسمية عبر موقع تويتر قائلا إن "العقوبات الأمريكية تعرقل جهود الهلال الأحمر الإيراني لإغاثة كل المناطق التي دمرتها الفيضانات غير المسبوقة".

وأضاف ظريف "المعدات الممنوعة تشمل طائرات الإغاثة: هذه ليست حربا اقتصادية فحسب، إنها إرهاب اقتصادي".

وأبرمت القوى الكبرى في العالم مع إيران في العام 2015 اتفاقا نوويا، مما فتح الباب أمام الخطوط الجوية الإيرانية لتطوير أساطيلها، إلا أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحب في العام الماضي من الاتفاق وأعاد فرض العقوبات على إيران.

للمزيد على يورونيوز:

الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على شركات متهمة بدعم الحرس الثوري الإيراني

شاهد: مراسل التلفزيوني الرسمي الإيراني ينجز عمله في الماء

إيران: سنعزز علاقاتنا بلبنان وحزب الله رغم الضغط الأمريكي