عاجل

عاجل

حزب الله يدعو البنوك اللبنانية المساعدة في خفض تكلفة الدين العام

 محادثة
حزب الله يدعو البنوك اللبنانية المساعدة في خفض تكلفة الدين العام
حجم النص Aa Aa

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله إلى أنه وبالرغم من نقاط الضعف الكثيرة في لبنان، إلا أن هنالك نقاط قوة "كبيرة وقاتلة وحاسمة" على حد تعبيره.

وأكد نصر الله أنه المقاومة وبالرغم من العقوبات، إلا أن قوتها وجاهزيتها لن تمسا، وقال:"لذلك فلا داعي لأن يخضع احد لتهديدات اسرائيل للحرب".

وفي خطاب ألقاه اليوم الخميس 2 أيار/مايو قال نصرالله: "زمن الفرقة الموسيقية التي تحتل لبنان انتهى ويجب ان تصدقوا هذا يا لبنانيين وما زال في لبنان من يعيش أحاسيس الضعف أمام إسرائيل وهؤلاء حاضرون للخضوع".

وتعليقا على الكلام عن مزارع شبعا، لفت نصرالله إلى أن الدولة تقول إنها لبنانية ومذكورة بالبيانات الوزارية وهذا أمر محسوم ومنتهي بغض النظر من يقول نعم أو لا.

على البنوك دعم الحكومة

وقال نصرالله إن البنوك اللبنانية عليها "واجب وطني وأخلاقي" في مساعدة الحكومة على خفض التكلفة المرتفعة لخدمة الدين العام.

وفي كلمة نشرها الموقع الإلكتروني لقناة المنار المؤيدة لحزب الله، قال نصر الله "على المصارف المبادرة للمشاركة بالحل بخصوص خدمة الدين وتخفيض الفائدة، وهذا أقل الواجب الوطني والأخلاقي والمصلحي وإذا لم تبادر المصارف فعلى الحكومة ومجلس النواب أن يتحملوا المسؤولية في هذا الإطار".

والجماعة الشيعية المدعومة من إيران لها ممثلون في البرلمان وتشارك في الائتلاف الحاكم. ودعت في فبراير شباط الحكومة إلى بدء محادثات مع البنوك لخفض تكلفة خدمة الدين.

وقالت الحكومة في يناير/ كانون الثاني إنها لا تقترح إعادة هيكلة الدين العام وأكدت التزامها بدفع كل أقساط الدين والفائدة في مواعيد الاستحقاق المحددة سلفا.

وتبلغ نسبة الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي في لبنان حوالي 150 في المئة، وهو واحد من أعلى المعدلات في العالم، ويرجع جزئيا إلى تراكم تكلفة خدمة الديون القائمة. ومعظم الدين اقترضته الحكومة من بنوك لبنانية.

وتعمل الحكومة اللبنانية الحالية، التي تشكلت في أواخر يناير/ كانون الثاني بعد أشهر من المفاوضات بين أحزاب متنافسة في أعقاب انتخابات قبل عام، على إنتاج ميزانية لعام 2019 قال وزير المال إنها ستتضمن "تخفيضات واسعة" في الإنفاق.

من جانبه، أعلن رياض سلامة حاكم مصرف لبنان المركزي اليوم إن الليرة اللبنانية مستقرة وستظل مستقرة، وذلك بعد اجتماعه مع الرئيس ميشال عون وفقا لبيان صادر عن الرئاسة اللبنانية.

وقال سلامة متحدثا في القصر الرئاسي في بعبدا "الليرة اللبنانية مستقرة وستبقى مستقرة والمصرف المركزي سوف يدعم قروضا سكنية و(قروضا) للقطاعات الإنتاجية".

للمزيد على يورونيوز:

أمريكا تفرض عقوبات على رجلين وثلاث شركات لمساعدتهم حزب الله

فيديو: أمين عام حزب الله يقول إن عقل إدارة ترامب إرهابي وثقافتها إرهابية

زعيم حزب الله يظهر في إعلانات شركة ملابس عالمية