لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إغلاق حساب تويتر الخاص بقائد جيش ميانمار بسبب خطاب كراهية ضد مسلمي الروهينغا

 محادثة
إغلاق حساب تويتر الخاص بقائد جيش ميانمار بسبب خطاب كراهية ضد مسلمي الروهينغا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

جرى تعليق حساب قائد الجيش في مينمار مين اونغ هلينغ على تويتر، إثر تشكيات بشأن استخدامه مواقع التواصل الاجتماعي لتمريره خطاب كراهية ضد المسلمين الروهينغا.

وجاء هذا التحرك ضد قائد الجيش الذي ادعى أن قواته لم تستعمل القوة المفرطة ، عندما فر 700 ألف مسلم من الروهينغا من ميانمار سنة 2017.

وكان الجنرال اتهم كذلك باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي لنشر الدعاية المناهضة للروهينغا، وقد اغلق حسابه الشخصي على موقع فيسبوك سنة 2018، بعد ان دعت الامم المتحدة إلى تتبع قائد الجيش في ميانمار قضائيا، على خلفية ارتكاب عمليات إبادة. وقد رحب مستخدمون على موقع تويتر بقرار الموقع الغاء حساب هلينغ.

ويقول رئيس منظمة روهينغا بورما في المملكة المتحدة تون كين إن هلينغ هو مدبر عمليات إبادة الروهينغا، وإنه من الضروري الآن أن يستمر تويتر في إزالة حساات يستعملها نظام ميانمار في تلك الأغراض.