عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن قتل 20 جنديا نيجيريا وإعدام تسعة آخرين

حجم النص Aa Aa

أبوجا (رويترز) – أعلن فرع تنظيم الدولة الإسلامية في غرب أفريقيا يوم الأربعاء مسؤوليته عن هجوم وقع في نيجيريا قبل يومين قال إنه قتل فيه 20 جنديا كما نشر تسجيلا مصورا لإعدام تسعة جنود نيجيريين آخرين على ما يبدو.

وقال مصدر أمني وموظف في مجال الإغاثة الإنسانية طلبا عدم نشر اسميهما لأنه غير مسموح لهما بالتحدث إلى وسائل الإعلام إن المسلحين هاجموا بلدة جوبيو في ولاية بورنو مساء الاثنين في عربات مزودة برشاشات ثقيلة وعلى متن دراجات نارية.

وقال موظف الإغاثة إن المسلحين والجنود تبادلوا إطلاق النار لأكثر من ساعة قبل انسحاب الجيش. وأحصى العامل جثث أكثر من 15 جنديا.

وذكر متحدث باسم الجيش النيجيري أنه سيرسل تعليقا على ادعاء الدولة الإسلامية لكنه لم يرسل شيئا حتى الآن.

وتقول نيجيريا إن التنظيم المتشدد ومنافسته جماعة بوكو حرام في وضع سيئ حيث إن الجانبين يخوضان معركة دعاية لإظهار من الذي له الغلبة في الصراع المستمر منذ نحو عشر سنوات.

وأدت أعمال العنف إلى مقتل أكثر من 30 ألف شخص وتشريد الملايين.

وقال فرع الدولة الإسلامية في إعلانه المسؤولية والذي ترجمه موقع سايت إنتليجنس إلى الإنجليزية إن مقاتليه هاجموا ثكنة للجيش وقتلوا 20 جنديا في جوبيو يوم الاثنين.

ونشر التنظيم تسجيلا مصورا منفصلا يوم الأربعاء أظهر ما قال إنه إعدام تسعة جنود نيجيريين.

ولم يتسن التحقق على الفور من صحة التسجيل المصور من جهة مستقلة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة