عاجل

بسبب بريكست تيريزا ماي تغادر الحكم.. استقالةٌ ودموعٌ وغصّة على ولادة متعسّرة

 محادثة
تيريزا ماي وهي تحاول أن تحبس دموعها لدى إعلانها عن قرار الاستقالة
تيريزا ماي وهي تحاول أن تحبس دموعها لدى إعلانها عن قرار الاستقالة -
حقوق النشر
afp
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تيريزا ماي تعلن رحيلها قريبا عن داونينغ ستريت. دموعٌ وأسفٌ على ولادة متعسّرة ومشروع لم يكتمل.

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيرريزا ماي أنها ستستقيل من منصبها في السابع من يونيو حزيران المقبل وأنها أبلغت الملكة إليزابيث بقرارها. وقد تعهدت المسؤولة البريطانية بانها ستواصل مهامها حتى اختيار زعامة جديدة لتكمل مسيرة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) وأعربت ماي عن أسفها العميق حسب قولها لأنها لم تستطع إتمام المشروع المتعثر ودعت من يخلفها على رأس حزب المحافظين والحكومة المقبلة لإيجاد حل توافقي في البرلمان للخروج من التكتل الأوروبي.

وقد بدا التأثر واضحا على رئيسة الوزراء المستقيلة أثناء خطابها ولم تستطع أن تحبس دموعها حين تحدثت عن مدى حبها لبلادها التي خدمتها حسب وصفها بكل تفان ومسؤولية وفخر لتولي منصب رئاسة الحكومة. دموعٌ وغصة في الحلق تتناقض مع ما دأب البريطانيون أن يلمسوه من الزعيمة المحافظة من شدة وحزم ورباطة جأش.

فقد كانت تلك المرة الأولى التي تظهر فيها ماي بهذا الشكل وهي التي كثيرا ما شُبّهت بمارغريت ثاتشر المرأة الحديدية التي تركت بصمتها على المشهد السياسي في بريطانيا.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox