عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سناتور: أمريكا وافقت على نقل معلومات تتعلق بالطاقة النووية للسعودية بعد مقتل خاشقجي

ملصق يحمل صورة خاشقجي
ملصق يحمل صورة خاشقجي   -   حقوق النشر  رويترز
حجم النص Aa Aa

قال سناتور أمريكي يوم الثلاثاء إن إدارة الرئيس دونالد ترامب منحت تصريحين لشركتين أمريكيتين لتبادل معلومات حساسة في مجال الطاقة النووية مع السعودية بعد مقتل الصحفي جمال خاشقجي في أكتوبر تشرين الأول.

ومن المرجح أن يؤدي توقيت التصاريح إلى زيادة الضغط على إدارة ترامب من مشرعين ينتقدون بشكل متزايد دعم الولايات المتحدة للسعودية منذ مقتل خاشقجي في قنصلية السعودية في اسطنبول في أكتوبر تشرين الأول.

ووصف كيم كين وهو سناتور ديمقراطي من ولاية فرجينيا، حيث كان يقيم خاشقجي، توقيت الموافقات التي اطلع عليها بأنه "صادم".

ومنحت وزارة الطاقة الترخيص الأول في 18 أكتوبر تشرين الأول بعد 16 يوما من مقتل خاشقجي ، بينما صدر الثاني في 18 من فبراير شباط.

والتصريحان من بين سبعة منحتها إدارة ترامب لشركات أمريكية منذ عام 2017، مع تفاوض واشنطن والرياض على اتفاق محتمل أوسع نطاقا لمساعدة المملكة على بناء أول مفاعلين للطاقة النووية لديها.

وقال كين، الذي كان قد حث الإدارة على الإفصاح عن التصاريح، إنها "واحدة من الخطوات الكثيرة التي تتخذها الإدارة وتغذي تصعيدا خطيرا في التوتر بالمنطقة".

واستنتجت السلطات الأمريكية أن المسؤولية عن قتل خاشقجي تقع على عاتق أعلى المستويات في الحكومة السعودية. وتنفي الرياض ضلوع ولي العهد في الجريمة.

إقرأ أيضاً:

خطيبة خاشقجي: لا يمكنني أن أصدق أن أحدا لم يحاسب بشأن الجريمة حتى الآن

أبناء خاشقجي يؤكدون عدم مناقشة تسويات بخصوص مقتل والدهم