آلاف الأطباء ينظمون إضرابا في الهند للمطالبة بتحسين الأمن بعد هجوم

آلاف الأطباء ينظمون إضرابا في الهند للمطالبة بتحسين الأمن بعد هجوم
أطباء مشاركون في إضراب في كولكاتا بالهند يوم الجمعة. تصوير: روباك دي تشودهوري - رويترز Copyright (Reuters)
Copyright (Reuters)
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

كولكاتا/نيودلهي (رويترز) - نظم آلاف الأطباء في أنحاء الهند إضرابا يوم الجمعة للمطالبة بتحسين الأمن في المستشفيات بعد أيام من تعرض أطباء حديثي التخرج في مدينة كولكاتا لهجوم مما تسبب في توقف الخدمات في الكثير من المنشآت الصحية الحكومية.

وكانت ولاية البنغال الغربية وعاصمتها كولكاتا الأكثر تأثرا بالإضراب حيث توقف العمل فيما لا يقل عن 13 من المستشفيات الحكومية الكبيرة.

واندلعت الاحتجاجات بعد هجوم تعرضت له كلية إن.آر.إس للطب في كولكاتا يوم العاشر من يونيو حزيران أسفر عن إصابة ثلاثة من الأطباء حديثي التخرج بإصابات خطيرة بعد مشاجرة مع عائلة مات أحد أقاربهم.

وبدأ الأطباء الذين يطالبون بتحسين الأمن إضرابا لكن تحركهم ظل مقتصرا على الولاية حتى انتقدتهم رئيسة وزرائها ماماتا بانرجي يوم الخميس وقالت إن الشرطة لا تنظم إضرابا عندما يقتل أحد أفرادها.

ثم أثارت تصريحات بانرجي، التي شملت تحذيرا بطرد الأطباء حديثي التخرج من بيوت الضيافة التي تخصصها لهم الجامعة ما لم يعودوا إلى العمل، رد فعل غاضبا على مستوى البلاد.

وشارك نحو 30 ألف طبيب في إضراب ليوم واحد يوم الجمعة معظمهم في ولاية البنغال الغربية ونيودلهي وولاية مهاراشترا الغربية وفقا لبيانات أكدتها نقابات طبية.

وحاول وزير الصحة الاتحادي هارش فاردهان تهدئة المحتجين الغاضبين وتعهد بتحسين الأمن في المستشفيات ودعا بانرجي لسحب إنذارها.

(رويترز)

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

صلاة راهبة مسيحية في لبنان من أجل مقاتلي حزب الله تٌثير ضجة

القضاء في تونس يصدر حكما بإعدام أربعة متهمين وسجن اثنين آخرين في قضية اغتيال السياسي شكري بلعيد

توجيه الاتهام إلى رئيس البرازيل السابق بولسونارو على خلفية تزوير بيانات التطعيم الخاصة به