لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

رابتورز يمنح كندا لقبها الأول في دوري كرة السلة الأمريكي

رابتورز يمنح كندا لقبها الأول في دوري كرة السلة الأمريكي
مشجعون كنديون يحتفلون بفوز تورونتو رابتورز بدوري كرة السلة الأمريكي بعد التغلب على جولدن ستيت وريورز يوم الخميس - صورة لرويترز من موقع يو.إس.إيه توداي سبورتس -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

أوكلاند (كاليفورنيا) (رويترز) – أصبح تورونتو رابتورز أول فريق كندي يحرز لقب دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين بعد تغلبه 114-110 على مستضيفه جولدن ستيت وريورز حامل اللقب في آخر موسمين ليل الخميس.

وفاز رابتورز 4-2 في السلسلة التي تحسم على أساس الأفضل في سبع مباريات وحرم وريورز من لقبه الرابع في خمسة مواسم وربما وضع حدا لهيمنته وسط توقعات برحيل بعض اللاعبين البارزين.

وهذا هو أول لقب كبير لمدينة تورونتو منذ فوز تورونتو بلو جايز بلقب دوري البيسبول الأمريكي للمحترفين في 1993.

وقال كايل لوري بعد التتويج “لا أستطيع التفكير حقا في الأمر الآن. هذا جنوني. تورونتو.. كندا.. جلبنا اللقب”.

وفاز كواي ليونارد، الذي انتقل إلى رابتورز قادما من سان أنطونيو سبيرز في يوليو تموز الماضي في صفقة انتقالية كبيرة تضمنت زميله داني جرين أيضا، بجائزة أفضل لاعب في سلسلة النهائي للمرة الثانية في مسيرته.

وعانى ليونارد من إصابة خطيرة في أربطة الركبة في الموسم الماضي ولم يلعب سوى تسع مباريات ودخل في جدال طويل مع إدارة سبيرز انتهى بطلبه الرحيل.

وقال اللاعب الفائز بجائزة أفضل لاعب في نهائي 2014 مع سبيرز “مررت بالكثير في الصيف الماضي. تلقيت مساندة رائعة وواصلت العمل بقوة وكنت أركز على تحقيق (اللقب)”.

وأضاف ليونارد الذي انضم إلى كريم عبد الجبار وليبرون جيمس وهم فقط من فازوا بجائزة أفضل لاعب في النهائي مع فريقين مختلفين “جئت إلى فريق جديد تولى تدريبه مدرب جديد لكن هدفي لم يتغير. لهذا السبب ألعب كرة السلة وهذا ما اجتهدت من أجله طيلة الصيف الماضي وخلال الموسم وأنا سعيد بأن العمل أتى ثماره”.

وأصبح نيك نيرس مدرب رابتورز أول من يحرز لقب دوري المحترفين ودوري التطوير كمدرب.

ونال نيرس، الذي أصبح المدرب الثامن منذ 1976 الذي يبلغ النهائي في موسمه الأول إذ تولى المسؤولية بعد إقالة دواين كيسي في الصيف الماضي، لقب دوري التطوير في 2011 و2013.

وقال نيرس “أعتقد أننا كافحنا بقوة وكنا أقوياء من الناحية الذهنية. لم يبد أن الإرهاق يسيطر على اللاعبين. شهران في الأدوار الإقصائية لكن اللاعبين لم يظهر أن الإرهاق يتملكهم”.

* سؤال بلا إجابة

وربما سيظل سؤال هل كلف خروج كلاي طومسون لاعب وريورز قبل دقيقتين و22 ثانية من نهاية الربع الثالث بسبب إصابة في الركبة اليسرى الفريق اللقب بلا إجابة.

وعانى وريورز خلال سلسلة النهائي من إصابات كلفته الكثير.

واصيب طومسون في العضلة الخلفية للفخذ وكيفون لوني بكسر في أحد الأضلاع في المباراة الثانية وغابا عن المواجهة التالية التي خسرنا وريورز.

وعاد كيفن دورانت بعد غياب لأكثر من شهر ليشارك في المباراة الخامسة لكن ذلك لم يدم سوى لأقل من 12 دقيقة إذ تعرض لإصابة بقطع في وتر العرقوب.

وقال ستيف كير مدرب وريورز “عندما سقط كلاي وتأكد عدم استكماله المباراة تحول الأمر إلى مزحة فهذا يجب أن يتوقف.

“لكن هذا ما حدث. لا أعلم هل الأمر مرتبط بالوصول إلى النهائي للموسم الخامس على التوالي وخوض أكثر من مئة مباراة (في الأدوار الإقصائية) وكل هذا الإرهاق لكن في النهاية الأمر مؤلم”.

ودخل رابتورز المباراة الليلة الماضية بنية حسم اللقب دون الحاجة لخوض المباراة السابعة وتقدم 11-2 بفضل أداء مذهل من كايل لوري الذي سجل جميع نقاط الفريق.

وحافظ تورونتو على تفوقه عندما وصلت النتيجة 17-8 لكن طومسون أعاد وريورز إلى المباراة عندما قاده للتقدم للمرة الأولى 27-26.

وأنهى رابتورز الربع الأول متقدما 33-32 بفضل 15 نقطة من لوري.

وجاء الربع الثاني متكافئا بعدما تبادل الفريقان التقدم 14 مرة وانتهى الشوط الأول بتقدم الفريق الضيف 60-57.

ولم يختلف الوضع كثيرا في بداية الربع الثالث إلى أن أدرك كلاي طومسون التعادل 76-76 برمية ثلاثية ليصل إلى 25 نقطة.

وتقدم وريورز 80-76 بفضل سبع نقاط متتالية وسط تراجع أداء لوري وعدم قدرة كواي ليونارد على مواكبة الأداء الرائع من طومسون وأندري إيجودالا في صفوف صاحب الأرض.

* لحظة فارقة

وبدا أن آمال وريورز انتهت عندما حاول طومسون تسجيل رمية ساحقة لكن داني جرين تدخل معه ليسقط لاعب وريورز بشكل غريب وهو يتألم.

وخرج طومسون من الملعب في اتجاه غرفة الملابس دون تسديد الرميتين الحرتين وهو ما كان سيمنعه من العودة للمباراة.

غير أن أحد مسؤولي الفريق أبلغه بالعودة ليسجل الرميتين ويخرج بعد ذلك.

وبدا أن طومسون يستطيع العودة بعدما نقلت الإعادة أنه كان يركض أثناء خروجه مرة أخرى من الملعب لكن بعد ذلك بدقائق جاءت الأنباء الصادمة لوريورز بأنه لن يستطيع إكمال المباراة وخرج من الاستاد وهو يسير بعكازين.

ودخل وريورز الربع الأخير متقدما 88-86 وظلت النتيجة متأرجحة إلى أن سجل فريد فان فليت رمية ثلاثية ليتقدم رابتورز 104-101.

وأحرز فان فليت 12 من أول 18 نقطة لرابتورز في الربع الرابع.

وبدا أن وريورز سيجبر منافسه على اللجوء للمباراة السابعة عندما أخطأ داني جرين في تمرير الكرة ليستحوذ صاحب الأرض على الكرة قبل 9.6 ثانية من النهاية والنتيجة تشير إلى تأخره 111-110.

لكن ستيفن كوري أهدر رمية ثلاثية وارتكب دريموند جرين خطأ فنيا عندما طلب الوقت المستقطع في الوقت الذي أنهى فيه فريقه كل الأوقات المتاحة.

وأحرز ليونارد رمية حرة لتصبح النتيجة 112-110 قبل 0.9 ثانية من النهاية.

وارتكب إيجودالا خطأ ضد ليونارد من أجل إيقاف الوقت لكن ليونارد الذي اختير أفضل لاعب في سلسلة النهائي أحرز رميتين حرتين لتنطلق احتفالات جماهير رابتورز التي ملأت المنطقة المحيطة بملعب سكوتشيابنك في تورونتو.

وأنهى لوري وباسكال سياكام المباراة في صدارة قائمة مسجلي رابتورز ولكل منهما 26 نقطة وأضاف كل من ليونارد وفان فليت 22 نقطة.

وأصبح الإسباني مارك جاسول وشقيقه باو هما أول شقيقين يفوزان بلقب البطولة إذ سبق لباو الحصول على اللقب مع لوس أنجليس ليكرز في 2009 و2010.

وكان طومسون هو الأكثر تسجيلا في المباراة برصيد 30 نقطة وأضاف كوري 21 نقطة لوريورز لكنه فشل في تسجيل آخر ثماني رميات ثلاثية.

وأضاف إيجودالا 22 نقطة وحقق دريموند جرين ثلاثة أرقام مزدوجة إذ سجل 11 نقطة واستحوذ على 19 كرة مرتدة بالإضافة إلى 13 تمريرة حاسمة.

وودع وريورز ملعب أوراكل أرينا بشكل حزين في المباراة رقم 2070 للفريق على الملعب إذ سينتقل إلى استاد آخر في الموسم المقبل بعد 47 عاما.

وسيكون على وريورز اتخاذ بعض القرارات المهمة خلال الصيف مع حصول طومسون ودورانت على حق الرحيل بشكل حر.

وقال كوري “سنفكر فيما حدث فهو مؤلم. لكن بشخصيتنا وتفكيرنا فلا يمكن الحديث عن عدم عودتنا إلى هذا المكان مرة أخرى في العام المقبل”.

وتابع “نحن فخورون بالطريقة التي كافحنا بها حتى النهاية ومسيرتنا خلال الخمس سنوات كانت مذهلة لكن بالتأكيد لا تعتقدوا أن الأمر انتهى”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة