لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

بعد هواوي.. سامسونغ وفرحة ما تمت.. انخفاض بالأرباح إلى النصف في الربع الثاني من 2019

 محادثة
شعار الشركة الكورية سامسونغ للإلكترونيات
شعار الشركة الكورية سامسونغ للإلكترونيات -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلنت شركة سامسونغ الكورية، الجمعة أنها تتوقع تراجع أرباحها بنسبة 56 في المائة خلال الربع الثاني من العام الحالي في مواجهة ضعف الذي تشهده سوق الرقائق الإلكترونية.

وقالت الشركة في بيان إن الأرباح التشغيلية للفترة من أبريل إلى يونيو من المتوقع أن تصل إلى حوالي 6.5 ترليون وون كوري ما يعادل 5.66 مليار دولار، بانخفاض 56 في المائة عن العام السابق، فيما يتوقع أن تنخفض الإيرادات بنسبة 4.2 في المائة إلى 56 ترليون وون.

وتمكنت الشركة الرائدة في صناعة الهواتف الذكية من تحقيق أرباح قياسية في السنوات الأخيرة على الرغم من سلسلة من الانتكاسات التي تخللت عددا من منتوجاتها.

وتكافح الشركة الآن في ظل انخفاض أسعار الرقائق الإلكترونية التي تصنعها مع زيادة العرض العالمي وضعف في الطلب.

وتزود سامسونغ كبرى الشركات بالشاشات وشرائح الذاكرة للهواتف الذكية مثل الشركة الأمريكية أبل وشرائح الخوادم للشركات السحابية مثل أمازون.

وتعول سامسونغ على أحدث إصداراتها وهو الهاتف الذكي غالاكسي أس 10 الذي يدعم الجيل الخامس، بعد أن باتت كوريا الجنوبية تتصدر سباق عالميا في توفير هذه التكنولوجيا عبر البلاد وتتبعها عدد من الدول على غرار الصين وعدد من الدول الأوروبية.

وقررت الشركة في أبريل الماضي وقف إصدار هاتفها غالاكسي فولد القابل للطي بعدما لاحظ مراجعون للهاتف وجود عيوب على مستوى الشاشة التي برزت بها مشكلات تقنية عند الاستخدام.

ورغم أن غالاكسي فولد لم يكن أول جهاز قابل للطي في العالم لكن كان من المتوقع أن يساعد عملاق الهواتف الذكية في زيادة الطلب وإحياء قطاع يعرف تنافسية كبيرة في طرح ابتكارات جديدة.

ومثل سحب هاتف غالاكسي فولد من السوق ضربة موجعة للعملاق الكوري الذي استثمر 8 سنوات في تطوير هذا الجهاز كجزء من استراتيجيته لدفع النمو.

وكانت هواوي سابقا قد أعلنت عن توقع خسائر تصل إلى 30 مليار دولار خلال العامين المقبلين.

وقال الرئيس التنفيذي لهواوي رن تشنغ في، نهاية الشهر الماضي أن هواوي تتوقع إيرادات تبلغ حوالي 100 مليار دولار سنويًا للعامين المقبلين، مقارنة بـ 105 مليار دولار في عام 2018، وفي فبراير الماضي، قال إن الشركة كانت تستهدف 125 مليار دولار في عام 2019.

وكانت هواوي عرضة لعقوبات من قبل الولايات المتحدة بعدما وضعتها على قائمتها السوداء وهو ما كان سيؤدي إلى إيقاف تعاملاتها مع الشركات الأمريكية التي تعتمد عليها في تزويد هواتفها الذكية بنظام التشغيل أندرويد الذي طورته شركة غوغل.

إلا أن الرئيس الامريكي دونالد ترامب تراجع عن قرار فرض العقوبات عقب اجتماع قادة العشرين الذي أقيم في اليابان نهاية الشهر الماضي.

تطالعون أيضا على يورنيوز: