لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

السودان ينتج 70% من الصمغ العربي عالميا وثروة لعملة صعبة يهددها غياب الاستقرار السياسي

 محادثة
السودان ينتج 70% من الصمغ العربي عالميا وثروة لعملة صعبة يهددها غياب الاستقرار السياسي
حقوق النشر
FIYLE
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تشير التقارير إلى أن جزءا كبيرا من الصمغ العربي ينمو في السودان، وهو عنصر مهم للغاية ومادة أساسية للمصانع الخاصة بإنتاج المشروبات الغازية والنبيذ والحلوى وكذلك الآيس كريم. في أحد مستودعات الصمغ العربي في العاصمة الخرطوم يبدأ العمل عند الساعة السادسة صباحا حيث يقوم العمال والعاملات بغربلة الصمغ العربي وجمعه قبل تصديره.

وحسب الأرقام فإن انتاج الصمغ العربي بلغ 110 ألف طن في السودان ويصدر منها حوالي 80 ألف طن عبر قنوات التصدير المشروعة، بينما يتمّ تهريب أكثر من 20 ألف طن عبر الحدود. وبلغ إجمالي صادر الصمغ العربي للعام الماضي 75 ألف طن، فيما ارتفع الاستهلاك المحلي إلى 12 ألف طن. وحسب السلطات السودانية فقد وصل سعر القنطار المنتج 3 آلاف جنيه في 2018.

FIYLE

والصمغ العربي عبارة عن مادة يتمّ الحصول عليها من عصارة شجرة السنط، وهي أشجار افريقية تتواجد في منطقة الساحل وبشكل أكبر في السودان والسنغال. للصمغ العربي فوائد طبية كثيرة حيث يُستخدم في صناعة الأدوية وعلاج مشاكل الجهاز التنفسي والهضمي وعلاج مشاكل الجلد. ويدخل الصمغ العربي في الصناعات الغذائية والأدوية ومستحضرات التجميل.

FIYLE

يذكر أن العقوبات الأمريكية لم تشمل حظر تصدير الصمغ العربي عندما شددت واشنطن عقوباتها على الخرطوم في العام 2007 بسبب نزاع دارفور، لما تمثله هذه المادة من أهمية لشركات انتاج المشروبات الغازية الأمريكية.

للمزيد:

تجار الصمغ العربي يتجاهلون اضطرابات السودان سعيا لأسواق المشروبات الغازية