لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

تقرير: تلاميذ قُصر صينيون يعملون ليلاً لإنتاج أجهزة "أمازون أليكسا"

 محادثة
تقرير: تلاميذ قُصر صينيون يعملون ليلاً لإنتاج أجهزة "أمازون أليكسا"
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كشف تحقيق للمنظمة غير الحكومية "تشاينا لابور ووتش" الصينية المعنية بحقوق العمال أن مئات من تلاميذ المدارس الصينيين يتم تسخيرهم للعمل لساعات طويلة، وغالبا بشكل غير قانوني، في مصنع لأجهزة أليكسا التي ينتجها عملاق التسوق الأمريكي "أمازون".

وبحسب التحقيق فإن أكثر من ألف قاصر تتراوح أعمارهم بين 16 و18 عاما عملوا "كمتدربين" في مصنع فوكسكون في هنيانغ لصالح أمازون.

بحسب القانون الصيني قد يبدو هذا غير مخل بالتشريعات، حيث يسمح للمصانع بتوظيف الطلاب الذين تزيد أعمارهم عن 16 عاما، إلا أن المعضلة تكمن بأنه لا يسمح للطلاب بالعمل أثناء الليل أو لساعات عمل إضافية وهو ما يفعله المصنع.

وبحسب الوثائق فإن مبالغ من المال تدفع للمدارس لترسل طلابها للعمل في المصانع، وللطلب من المعلمين تشجيع طلابهم على العمل لساعات إضافية حتى لو كان ذلك ضد رغبتهم، وبحال رفض الطلاب ذلك، يطلب من المعلمين تقديم استقالات الطلاب المعترضين نيابة عنهم، بحسب ما ذكرت وثيقة صادرة عن أحد اجتماعات إدارة الموارد البشرية في المصنع.

وقام التحقيق بإيراد شهادات لعدة طلاب يعملون في المصنع بشروط تخالف القانون ورغباتهم وقدراتهم، كتشاو فانغ، 17 عاماً، التي تدرس الكومبيوتر والتي بدأت العمل في المصنع الشهر الماضي.

فانغ اتفقت على العمل ثماني ساعات يومياً لخمسة أيام في الأسبوع لتكتشف لاحقاً أنه عليها العمل لعشر ساعات يومياً ستة أيام في الأسبوع، مما يشكل عبئاً وتعباً جسدياً عليها، لكن اعتراضها على ذلك تسبب بتهديد المسؤولين عنها بأن أي تقصير بالعمل سيترتب عليه إنهاء تدريبها في المصنع مما سيؤثر على تخرجها وفرص حصولها على منحة لاحقاً.

واعترف المصنع بتشغيل الطلاب بطريقة غير قانونية وقال إنه يتخذ إجراءات فورية لتصحيح الوضع وزيادة الرقابة لمنع حصول مثل هذه التجاوزات في المستقبل، وذلك في بيان أرسله إلى موقع بيزنس إنسايدر.

أما شركة أمازون فقالت في بيان أرسلته لبيزنس إنسايدر إنها "تحقق بشكل عاجل" في هذه المزاعم وتسعى لمعالجتها مع فوكسكون على أعلى المستويات، وأرسلت فريقاً خاصاً إلى المعمل للتحقيق حيث لا يمكنها التساهل مع هذا النوع من الخروقات.

للمزيد على يورونيوز:

موظفو أمازون ينددون بأوضاع العمل تزامنا مع العروض الترويجية برايم داي

فرساتشي تعتذر للصين بسبب تصميم قميص

أمازون أليكسا تقدّم استشارات طبية بالتعاون مع هيئة الخدمات الصحية البريطانية