لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

no comment

شاهد: فنان سنغالي يحول قطع الدراجات القديمة إلى منحوتات فنية

مييسا فال، رجل في العقد الخمسين من العمر، دأب العمل منذ نعومة أظافره، في ورشة والده في مدينة سان لويس السنغالية، لتصليح الدراجات الهوائية والنارية. وأخذ شغفه بالدراجات يكبر معه شيئا فشيئا، فمنذ صغره رأى فيها، ما لم يراه غيره، وكان يعاملها معاملة خاصة، فعند إصلاحها يقوم بتنضيفها مرارا وتكرارا. اليوم صارت حطام الدراجات، تمثل لمييسا موادا أولية، تشكلها أنامله في منحوتات فنية بأشكال مختلفة.

نحته هذا، لا يمثل مجرد أعمال فنية، تستحسنها العين المجردة، بل تستبطن في تفاصيلها الصدئة الدقيقة، إرث الرجل وتاريخ حرفة والده، بل يقول إنها بمثابة الملايين من القصائد الثورية لثورات العجلات على الطرقات الترابية لمدينته التي تأسست عام 1659 عندما احتل الفرنسيون إفريقيا، وتخضع الآن إلى حماية اليونسكو.

No Comment المزيد من