لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

جماعة الحوثي تهاجم منشآت نفطية في الشيبة بالسعودية بعشر طائرات مسيرة

 محادثة
موظف يسير بالقرب من خزان نفط تابع لشركة أرامكو السعودية ف
موظف يسير بالقرب من خزان نفط تابع لشركة أرامكو السعودية ف -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت جماعة الحوثي اليمنية عبر قناة المسيرة التابعة لها اليوم السبت إنها هاجمت منشآت نفطية في الشيبة بالسعودية بعشر طائرات مسيرة.

ولم يصدر تأكيد أو تعليق سعودي حتى الآن.

ونقلت قناة المسيرة عن متحدث عسكري أن من بين أهداف الهجوم مصفاة ومخزونا نفطيا، دون ذكر موعد شن الهجوم.

السعودية

وقال مصدر سعودي بصناعة النفط إن الهجوم تسبب في اندلاع حريق "صغير" في محطة للغاز لكن لم يكن له أي تأثير على إنتاج النفط.

وأضاف المصدر أن الهجوم الذي استهدف حقل الشيبة النفطي نفذته "على الأرجح" ثلاث طائرات مسيرة. وتابع أنه لم يتسبب في وقوع إصابات أو خسائر في الأرواح وتم إخماد الحريق.

ويقع حقل الشيبة التابع لشركة أرامكو السعودية في شرق السعودية وقرب الحدود مع الإمارات.

وصعد الحوثيون، الذي يسيطرون على العاصمة صنعاء ومعظم مناطق اليمن كثيفة السكان، هجماتهم على أهداف داخل السعودية على مدى الشهور الماضية.

وفي المقابل استهدف التحالف الذي تقوده السعودية مواقع عسكرية للحوثيين لا سيما في محيط صنعاء.

وقال سكان إن طائرات التحالف بقيادة السعودية ألقت قنابل ضوئية على مدينة عدن اليمنية فجر يوم السبت قرب معسكرات للمقاتلين الانفصاليين الجنوبيين الذين سيطروا الأسبوع الماضي على المدينة الساحلية التي كانت مقرا مؤقتا للحكومة.

وجدد التحالف ليل الجمعة مطالبته لقوات الانفصاليين بالانسحاب من كل المواقع التي سيطرت عليها في عدن في الآونة الأخيرة.

وتسببت سيطرة الانفصاليين على القواعد العسكرية التابعة للحكومة الأسبوع الماضي في تعقيد جهود الأمم المتحدة لإنهاء حرب اليمن وكشفت عن توتر داخل الائتلاف السني الذي تشكل قبل أربعة أعوام لقتال جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران.

والانفصاليون المدعومون من الإمارات عنصر رئيسي في التحالف المناهض للحوثيين، وأعادت الحرب توترات قديمة بين شمال اليمن وجنوبه، اللذين انفصلا في السابق ثم اتحدا في دولة واحدة عام 1990.

ودعا التحالف إلى الحوار وقال إن كل القوى في الجنوب ينبغي أن تتحد تحت مظلة التحالف لقتال الحوثيين.

وقال التلفزيون السعودي إن قوات الانفصاليين ستنسحب من وزارة الداخلية ومصفاة عدن يوم السبت لكن بيانات التحالف لم تذكر هذه المواقع على وجه التحديد.

وكان مسؤولون محليون قالوا لرويترز إن قوات الانفصاليين ابتعدت عن القصر الرئاسي شبه الخاوي وعن البنك المركزي لكن لم يرد ما يشير إلى أنها انسحبت من معسكرات الجيش التي تمنحها السيطرة الفعلية على المدينة.

وردا على القنابل الضوئية التي أُطلقت يوم السبت وتحليق الطائرات الحربية على ارتفاع منخفض، قال بيان لأحد الألوية التي تقاتل مع الانفصاليين الجنوبيين "لن نتراجع ولن نتزحزح ولن تخيفنا طائراتهم".

وأفاد البيان وتقارير أخرى يوم الخميس بأن وفدا سعوديا جاء إلى عدن للإشراف على الانسحاب.

وقال متحدث باسم المقاتلين الانفصاليين لرويترز الأسبوع الماضي إنهم سيحتفظون بالسيطرة على عدن ما لم يتم إبعاد حزب الإصلاح، العمود الفقري لحكومة هادي، وكذلك الشماليين من مواقع السلطة بالجنوب.

رويترز
دخان يتصاعد جراء اشتباكات في عدن يوم الخميسرويترز

وتعقد الهجمات جهود السلام التي تقودها الأمم المتحدة.

وتدخل التحالف المدعوم من الغرب بقيادة السعودية والإمارات في اليمن عام 2015 لمحاولة إعادة الحكومة التي أطاح بها الحوثيون من السلطة في صنعاء.

وأدت الحرب إلى مقتل عشرات الآلاف ودفعت الملايين إلى شفا المجاعة.