لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

20 منظمة حقوقية تدعو ماكرون إلى التنديد بانتهاكات حقوق الإنسان في مصر خلال مجموعة السبع

 محادثة
إمرأة مصرية في القاهرة- أرشيف رويترز
إمرأة مصرية في القاهرة- أرشيف رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

دعت منظمات حقوقية عديدة، الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، الى التنديد بانتهاكات حقوق الإنسان في مصر، خلال قمة مجموعة السبع المقررة في فرنسا نهاية هذا الأسبوع والتي سيحضرها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وستجمع قمة مجموعة السبع في بياريتس، جنوب غرب فرنسا في 24-26 من الشهر الحالي قادة الولايات المتحدة وكندا وايطاليا وفرنسا والمانيا واليابان والمملكة المتحدة، إضافة الى العديد من زعماء دول اخرى بينها مصر.

وجاءت الدعوة في بيان موقع من نحو 20 منظمة من بينها: هيومن رايتس ووتش، ومراسلون بلا حدود، وجمعيات مصرية وقد جاء في البيان:

"لقد تم تأميم المجتمع المدني تماماً في مصر، وفي خضم أزمة حقوقية متصاعدة، طرأت انتكاسات كبيرة على مسار حرية التعبير وحرية التجمع وتكوين الجمعيات وحرية الصحافة". واضاف "كما يعتبر المجال السياسي مقيدًا للغاية وخاصة بالنسبة للأحزاب السياسية".

كما طلب البيان من الرئيس الفرنسي دعوة نظيره المصري بأن " يسمح للحقوقيين المصريين بتوثيق الانتهاكات ورفع حظر السفر عنهم للتواصل مع الآليات المتعددة الأطراف المعنية"، كما حذر من عدم تنديد أو استنكار قمة السبع للانتهاكات مما سيدل على "تجاهل السيسي البيّن والكامل لالتزامات مصر في مجال حقوق الإنسان".

وجاء في البيان أيضا: " لم ينج المدافعون المصريون عن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والنشطاء النقابيون والصحافيون وفاضحو الفساد والمنظمات النسوية والمنظمات المعنية بحقوق مجتمع الميم والمجتمع المدني عمومًا من الموجات الأخيرة من القمع الحكومي لقوى المعارضة".

وطالبت المنظمات الموقعة على البيان، الرئيس الفرنسي "حث الرئيس السيسي على إسقاط كافة الاتهامات بحق المدافعين عن حقوق الإنسان والصحافيين المحتجزين تعسفياً، وإخلاء سبيلهم دون شروط".

كما ناشدت الى "الإفراج فوراً عن المعتقلين السياسيين الذين تم توقيفهم بسبب أنشطتهم السلمية، وأن يُحاكم أو تُعاد محاكمة المعتقلين السياسيين المحبوسين سواء دون محاكمة أو بعد إجراءات محاكمة غير عادلة".

هذا وقد حض ماكرون السيسي خلال زيارته الى مصر في كانون الثاني الماضي على احترام الحريات في مصر مشيرا الى وجود "مدونين وصحافيين وناشطين في السجون". علما بأن مبادرة ماكرون لقت انتقادات كثيرة أهمها ""إعطاء دروس" للسيسي في زيارته لباريس في تشرين الاول 2017.

وتعتبر مصر من أهم مشتري الاسلحة الفرنسية، وقد حصلت باريس على طلبيات اسلحة من مصر بلغت قيمتها نحو ستة مليارات يورو منذ العام 2015.

للمزيد على يورونيوز:

مسلمو الأويغور في مصر يخشون "كابوس" تسليمهم الى الصين

المصريون يشعرون بالضغوط الاقتصادية أكثر من تقديرات الإحصاءات الرسمية

رويترز: قوات الأمن المصرية تقتل مئات المشتبه بهم في اشتباكات مشكوك فيها