عاجل

إسبانيا تعود إلى صناديق الاقتراع في نوفمبر بعد فشل مشاورات تشكيل الحكومة

 محادثة
رئيس الوزراء الأسباني بالإنابة بيدرو سانشيز يعقد مؤتمراً صحفياً في قصر مونكلوا بعد اجتماعه مع الملك فيليب في مدريد
رئيس الوزراء الأسباني بالإنابة بيدرو سانشيز يعقد مؤتمراً صحفياً في قصر مونكلوا بعد اجتماعه مع الملك فيليب في مدريد -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلن رئيس الحكومة الإسبانية المنتهية ولايته بيدرو سانشيز الثلاثاء أنّ البلاد "محكومة" بالعودة إلى صناديق الاقتراع في 10 تشرين الثاني/نوفمبر بعد فشل المشاورات التي أجراها الملك في محاولة أخيرة لتشكيل حكومة وتفادي إجراء انتخابات مبكرة للمرة الرابعة في غضون أربع سنوات.

وقال سانشيز للصحافيين إنّ "نتيجة (المشاورات بين الملك فيليبي السادس وقادة الأحزاب) واضحة: ليس هناك أي أغلبية في مجلس النواب قادرة على ضمان تشكيل حكومة".

ولم يتمكن الاشتراكي سانشيز من تشكيل حكومة على الرغم من مرور نحو خمسة أشهر على الانتخابات التشريعية التي جرت في 28 نيسان/أبريل وفاز فيها حزبه.

ويأتي تصريح سانشيز بعيد إعلان الملك أنّ المشاورات التي أجراها أقنعته بأنّه لا مفرّ من الدعوة لانتخابات مبكرة.

وقال الملك في بيان نشره الديوان الملكي "لا يوجد مرشح يتمتّع بالدعم اللازم للحصول على الثقة اللازمة في مجلس النواب".

وتعاني إسبانيا من حالة عدم استقرار سياسي منذ تشتّتت كتل البرلمان في 2015 مع دخول حزبي بودوموس (يسار متشدد) والمواطنون (ليبرالي). وزاد تشظي البرلمان مع بروز حزب فوكس (يمين متشدد) في الاقتراع الاخير.

للمزيد على يورونيوز:

زعيم بوديموس يأمل في التوصل إلى اتفاق متأخر لتشكيل الحكومة الإسبانية

ذكرى قصف قرية غيرنيكا تعود من جديد والأمم المتحدة تعتذر لاسبانيا

إسبانيا تدرجُ تاريخ مجتمع الغجر في المناهج الدراسية

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox