عاجل

إسبانيا: اتفاق مبدئي بين الحزب الاشتراكي واليسار الراديكالي على تشكيل ائتلاف حكومي

 محادثة
رئيس الوزراء الإسباني المنتهية ولايته بيدرو سانشيز  ورئيس حزب يونايتد بوديموس بابلو إغليسياس
رئيس الوزراء الإسباني المنتهية ولايته بيدرو سانشيز ورئيس حزب يونايتد بوديموس بابلو إغليسياس -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

وقع رئيس الوزراء الإسباني المنتهية ولايته بيدرو سانشيز اتفاقاً بين حزبه الاشتراكي، المتصدر في الانتخابات التشريعية، وحزب بوديموس اليساري الراديكالي لتشكيل حكومة ائتلافية.

وأعلن الطرفان توصلهما الثلاثاء 12 تشرين الثاني/ نوفمبر لاتفاق مبدئي بهدف تشكيل حكومة "تقدمية" تستمر لأربع سنوات، وقال سانشيز إن الاتفاق مفتوح أمام الأحزاب السياسية الأخرى في البلاد وأن الهدف هو الحصول على دعم كاف في البرلمان لتشكيل حكومة.

وكانت الانتخابات التشريعية التي أجريت يوم الأحد 10 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي قد أهدت فوزاً نسبيا للحزب الاشتراكي ولكن بتراجع عن الانتخابات الماضية في نيسان/ أبريل الماضي بخسارته ثلاثة مقاعد، كما لم تعطه الأغلبية كما كان يأمل زعيمه سانشيز الذي طلب تفويضاً من الناخبين لمنحه القدرة على إخراج البلاد من أزمتها السياسية المستمرة منذ 2015.

وكانت استطلاعات الرأي أشارت قبل صدور النتائج إلى أنّ الناخبين لن يمنحوا سانشيز ما يريد، وأنّه حتى بفوزه، لن يحصل على غالبيّة وازنة وسيضطرّ إلى التفاوض بشكل تدريجي من أجل تشكيل حكومة وإقرار الموازنة والتصويت على قوانين.

ولم يُخف رئيس الوزراء الإسباني أنه يفضل أن يدير البلاد وحيداً بالاعتماد على غالبية ضعيفة بدل السعي إلى التوافق مع اليسار الراديكالي وتحديداً حزب بوديموس.

يذكر أن هذه الانتخابات شهدت تقدماً لافتاً لليمين المتطرف، حيث أصبح حزب فوكس ثالث قوة في البرلمان ورفع عدد مقاعده بنحو الضعف من 24 إلى 52 مقعداً، في حين تراجع بوديموس اليساري الراديكالي من 42 إلى 35 مقعداً.

للمزيد على يورونيوز:

انتخابات إسبانيا: اليمين المتطرف المعادي للهجرة يصبح ثالث قوة في البرلمان

محتجون داعمون لاستقلال كاتالونيا يغلقون الطريق الحدودي بين إسبانيا وفرنسا

تصدر الحزب الاشتراكي وصعود لليمين المتطرف في الانتخابات التشريعية الإسبانية

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox