عاجل

ترامب: بدوني كانت هونغ كونغ ستسحق خلال 14 دقيقة

 محادثة
ترامب: بدوني كانت هونغ كونغ ستسحق خلال 14 دقيقة
حجم النص Aa Aa

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجمعة أن الجيش الصيني لم يتدخل لسحق التظاهرات المطالبة بالديمقراطية في منطقة هونغ كونغ لأنه طلب ذلك من نظيره الصيني شي جينبينغ.

وقال ترامب لشبكة فوكس نيوز" الأمريكية "بدوني كانت هونغ كونغ ستسحق خلال 14 دقيقة"، موضحا أن لديه (شي دينبينغ) مليون جندي متمركزين خارج هونغ كونغ ولم يدخلوا إلا لأنني طلبت منه ذلك".

واكد الرئيس الأمريكي أنه رهن الاتفاق الذي يجري التفاوض حوله لإنهاء الحرب التجارية بين بكين وواشنطن، بالوضع في هونغ كونغ.

وقال "سترتكبون خطأ فادحا. سيكون لذلك تاثير سلبي جدا على الاتفاق التجاري"، مشيرا بذلك إلى محادثة أجراها مع الرئيس الصيني.

وتأتي تصريحات ترامب هذه بعد يومين على تبني الكونغرس الأمريكي مشروع قرار يدعم الحراك المطالب بالديمقراطية الذي يهز المدينة منذ ستة أشهر.

ومشروع القرار الذي ينتظر الآن توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ليصبح قانوناـ يدعم الاقتراع العام في الانتخابات والامتناع عن الاعتقال التعسفي ويفرض عقوبات على الذين يخالفون هذه المبادئ.

وبدأ الحراك في هونغ كونغ قبل نحو ستة أشهر احتجاجا على مشروع قانون يتيح تسليم مطلوبين إلى الصين، أثار مخاوف من أن تكون الصين تسعى للحد من الحريات في المدينة.

ونزل ملايين المواطنين الغاضبين إلى الشوارع وعرقلوا شبكة النقل في الحراك الذي اتسع إلى المطالبة بانتخابات نزيهة والتحقيق في ممارسة الشرطة أساليب عنيفة، وهي مطالب رفضها قادة هونغ كونغ المعينون من بكين.

وتركز الحراك مؤخرا في حرم جامعة البوليتيكنيك في هونغ كونغ، وتخللته مواجهات عنيفة بين الشرطة التي أطلقت الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاط على المحتجين الذين ردوا بإطلاق السهام ورمي قنابل المولوتوف.

للمزيد على يورونيوز:

شاهد: عشرات المتظاهرين يتحصنون في جامعة البوليتيكنيك في هونغ كونغ

الصين تقول إنها وحدها من يملك السلطة للبت في القضايا الدستورية في هونغ كونغ

شاهد: مواجهات عنيفة بين شرطة هونغ كونغ ومحتجين تحصنوا داخل حرم جامعي

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox