عاجل

هيلزبرة 1989: القضاء يبرئ المتهم بالكارثة التي أدت لمقتل 96 مشجع بريطاني

 محادثة
هيلزبرة 1989: القضاء يبرئ المتهم بالكارثة التي أدت لمقتل 96 مشجع بريطاني
حقوق النشر
Edmund Nigel Gall
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلن القضاء البريطاني اليوم الخميس براءة ديفيد داكنفيلد، أحد المتهمين في كارثة كرة القدم المعروفة بكارثة "هيلزبرة" والتي وقعت منذ ما يقرب 30 عاما في ملعب نادي شيفيلد في المملكة المتحدة وأسفرت عن سقوط 96 قتيل جراء عملية تدافع ودهس بين الجماهير.

يوم 15 نيسان/أبريل من العام 1989، تدفق مشجعو ليفربول إلى استاد هيلزبرة "ملعب شيفلد وينزداي" لحضور مباراة نصف نهائي كأس إنجلترا ما بين ليفربول ونوتنغهام فورست، وبعد 3 دقائق من بدء المباراة، وبعد أن اكتظ المدرج بالمشجعين ولم يعد يحتمل توافد المزيد من الأشخاص، بدأ التدافع بين الحضور وحاول البعض منهم الهروب ما أدى إلى مقتل 96 شخصاً، أكثريتهم من مشجعي نادي ليفربول.

وكانت هيئة المحلفين قد حملت في وقت سابق الشرطة مسؤولية وفاة هؤلاء المشجعين بسبب خطأ في التنظيم وعدم تعاون رجال الأمن وإقفال الأبواب. ووجهت اتهاما إلى ستة أشخاص من بينهم أربعة مسؤولين سابقين في الشرطة كانوا مكفلين بمهمة حماية الملعب ومن ضمنهم داكنفيلد، وكان يشغل حينها منصب رئيس الشرطة. ولاقى القرار ترحيبا واسعا من قبل عائلات الضحايا.

للمزيد على يورونيوز:

مقتل نجم كرة القدم التشيكي جوزيف سورال في حادث سير بتركيا

شاهد: لاعب كروتي يواجه السجن بسبب ركلة كرة قدم قتلت دجاجة

شاهد: حفل يتحول إلى مأساة .. وفاة 5 أشخاص خلال حفل لنجم الراب سولكينغ في الجزائر

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox