عاجل

نفذت النقابات في فرنسا إضرابا احتجاجا على إصلاح نظام التقاعد، وقد أدى إلى شل حركة النقل في معظم أنحاء البلاد. وقد استعملت الشرطة الغازات المسيلة للدموع ضد المحتجين في العاصمة باريس وفي مدينة نانت، في وقت شارك حوالي 180 ألف متظاهر في احتجاجات جرت في نحو 30 مدينة فرنسية. وشمل الإضراب قطاعات مثل سكك الحديد والتعليم والصحة. وتريد نقابات مثل "سي جي تي" إجبار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، على التخلي عن إصلاح نظام التقاعد. وتهدد إحدى أكبر النقابات بمواصلة الإضراب حتى الأسبوع المقبل إن لزم الأمر.

No Comment المزيد من

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox