عاجل

حاول ناشطون محليون التخفيف من معاناة النازحين اليومية بمخيم سرمدا بشمال غرب سوريا حيث نظموا مباراة في كرة القدم بالمخيم. ولم تمنع الأوحال التي سببها هطول المطر الأطفال من اللعب والضحك. وارتدى أحد الناشطين لباس مهرج لبعث البسمة على وجوه الأطفال الذين اصطفوا لمشاهدة المباراة. وبعد نهاية المقابلة، قام الأطفال إلى جانب الناشطين برسم لوحة واستخدموا الوحل عوض الحبر حيث رسموا طفلا يقذف كرة أمامه وكتبوا "من حقنا أن نفرح".

No Comment المزيد من

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox