عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بكين تلغي احتفالات رأس السنة الصينية بسبب فيروس كورونا

محادثة
إلغاء الإحتفالات بالسنة الصينية
إلغاء الإحتفالات بالسنة الصينية   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلنت مدينة بكين الخميس إلغاء الاحتفالات الشعبية المرتقبة بمناسبة رأس السنة الصينية بسبب الوباء الفيروسي الذي أودى بحياة 17 شخصاً في الصين، عشية بداية عطلة رأس السنة في الصين المقرر الجمعة وتستمرّ أسبوعاً. وعادةً، يتجمع مئات الآلاف من سكان بكين لهذه المناسبة في حدائق لمشاهدة رقصتي الأسد والتنين التقليديتين.

هذا واتخذت الصين تدابير آخرى قصوى لمكافحة فيروس كورونا المستجدّ الذي بدأ بالانتشار في سائر دول العالم ما تسبب بفرض حجر صحي بحكم الأمر الواقع على مدينة ووهان وهي مصدر الوباء، بالإضافة إلى مدينة مجاورة، اعتباراً من الخميس..

ومنذ الساعة العاشرة صباحاً بالتوقيت المحلي منعت القطارات والطائرات من مغادرة مدينة ووهان التي تضمّ 11 مليون نسمة والواقعة في وسط الصين على ضفاف نهر يانغتسي. وتعد المدينة، قلب الوباء الذي أصاب منذ كانون الأول/ديسمبر أكثر من 500 شخص وأودى بحياة 17 شخصاً، وفق الحصيلة الأخيرة الصادرة مساء الأربعاء. وحصلت كل حالات الوفاة في ووهان أو في منطقتها.

وأعلن المقر العام المكلف مكافحة الوباء على المستوى البلدي أن "السكان لا يجب أن يغادروا ووهان من دون سبب محدّد"، موضحا أن هذا القرار اتُخذ بهدف "منع انتشار الفيروس بكثافة"، في وقت تستعد الصين للدخول في عطلتها الطويلة لمناسبة رأس السنة الصينية التي تشهد كل عام تنقل مئات ملايين الأشخاص.

كما أعلنت بلدية مدينة هوانغانغ التي تعدّ 7,5 مليون نسمة والواقعة على بعد سبعين كيلومتراً شرق ووهان، أن حركة القطارات ستتوقف فيها حتى إشعار آخر في نهاية النهار. وأغلقت كذلك مدينة إزهو البالغ عدد سكانها 1,1 مليون نسمة محطة قطارها.

وفي ووهان، لم يتمكن السكان من التخطيط لمغادرة محتملة، إذ إنه تمّ الإعلان عن قرار العزل خلال الليل.