عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: فنان ألماني "يغلق" شوارع رئيسية في برلين بتسعة وتسعين هاتفاً محمولاً

محادثة
تطبيق "غوغل مابس" (خرائط غوغل) في أحد الهواتف الذكية المحمولة
تطبيق "غوغل مابس" (خرائط غوغل) في أحد الهواتف الذكية المحمولة   -   حقوق النشر  AP Photo/Patrick Sison   -   Patrick Sison
حجم النص Aa Aa

"ليست خرائط غوغل أذكى من الجميع ولكن تأثيرها المباشر على حياتنا كبير وملموس". هذا ما أراد الفنان الألماني سيمون ويكيرت قوله، عندما وضع 99 هاتفاً محمولاً في عربة صغيرة، وجال بها في شوارع برلين.

وفعّل ويكيرت خرائط غوغل على الهواتف التي جرّها في الشوارع بطبيعة الحال، ما دفع بغوغل إلى تحديد مكان مرور الفنان على أنه مكان مزدحم بالسير. وعليه، قام سائقو السيارات بتغيير وجهاتهم فوراً، محاولين تجنب الزحمة.

بقول آخر، أسهم ويكيرت في تنظيم جزء من السير في برلين "بحسب رغبته".

وفي جرأة لا تُحجب، مشى الفنان الشاب كذلك بالقرب من مقر شركة غوغل في برلين، كأنه يريد القول لموظفي الشركة إن ما يرونه على شاشاتهم لا يتطابق مع الواقع في الخارج، حيث الطرق شبه فارغة.

وفي بيان نشره عبر موقعه على الإنترنت قال ويكيرت إنه كان يرغب في إظهار "تأثير واقعي" عبر اللجوء إلى وسائل من عالم "الديجيتال" (العالم الرقمي)، وهذا ما نراه جلياً في الفيديو.

ويضيف ويكيرت "ما حدث يشير إلى أنه من الممكن تحويل شارع من أخضر (أي حيث لا زحمة سير) إلى أحمر، ما يؤثر بطريقة واقعية على الناس والسائقين، إذ يدفعهم إلى سلوك شوارع أخرى لكي لا يجدوا أنفسهم في الزحمة".

غوغل: ويكيرت "مدهش"

في شركة غوغل لم يبدُ أن هناك أحداً شعر بالحرج بسبب التجربة. المتحدث باسم العملاق الرقمي الأميركي وصف ما قام به ويكيرت بـ"الإبداع" مضيفاً أنه "مدهش".

وأضاف المتحدث أن كلّ "استخدام إبداعي" لخرائطنا يساعد الشركة في تحسين أدائها في المستقبل، موضحاً أن غوغل بدأت بتجريب تقنية جديدة لمستخدمي "الخرائط"، يمكنها التمييز بين سائقي الدراجات النارية والسيارات.

وتتم الاختبارات الآن في بلاد عديدة منها الهند وإندونيسيا ومصر.