عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: بكاء إلتون جون بعد اضطراه وقف حفلة في أوكلاند بسبب التهاب رئوي

euronews_icons_loading
شاهد: بكاء إلتون جون بعد اضطراه وقف حفلة في أوكلاند بسبب التهاب رئوي
حقوق النشر  AP   -   Jordan Strauss
حجم النص Aa Aa

أجهش السير إلتون جون بالبكاء على مسرح ملعب ماونت سمارت في أوكلاند بعد إضطراه وقف حفلة موسيقية له بشكل مفاجئ بسبب إلتهاب رئوي. واعتذر إلتون جون من الحاضرين بعدما اوضح لهم أنه فقد صوته بسبب التهاب رئوي. وجهد النجم البريطاني البالغ من العمر 72 عاما للغناء مساء الأحد أثناء جلوسه إلى البيانو خلال هذه الحفلة التي نظمت في ملعب ماونت سمارت في أوكلاند، والتي كانت ضمن جولة عالمية للمغني.

وبعدما فحصه طبيب بسماعة طبية، أدى أغنيتين إضافيتين قبل أن يتوقف في منتصف الحفلة ويقول للجمهور بصوت أجش "لا أستطيع الغناء، لقد فقدت صوتي... علي الذهاب، أنا آسف حقا". وأظهرت لقطات فيديو إلتون جون في بذلة زرقاء داكنة واضعا نظارتين كبيرتين وواقفا إلى جانب البيانو بلا قوة، ليغادر بعدها المكان بمساعدة أعضاء فريقه فيما هتفت الحشود لدعمه.

وكتب على حسابه في "تويتر"، "شخّصت إصابتي بالتهاب رئوي في وقت سابق من اليوم، لكنني كنت مصمما على تقديم أفضل عرض ممكن لكم". ومن شأن هذا الالتهاب الرئوي أن يسبب التهابات خفيفة في الجهاز التنفسي.

وإلتون جون في نيوزيلندا في إطار جولته العالمية "فيرويل يلو بريك رود" التي بدأت في العام 2018 ومن المقرر أن تنتهي أواخر هذا العام في لندن. وتعتبر هذه الجولة التي تشمل مئات الحفلات حول العالم، الفرصة الأخيرة لرؤية المغني قبل تقاعده.

ومن المقرر أن يحيي إلتون جون حفلتين في أوكلاند يومي الثلاثاء والخميس قبل السفر إلى أستراليا لتقديم سبع حفلات أخرى. وقال المتعهد المسؤول عن الحفلات في أستراليا ونيوزيلندا "تشاغ إنترنتيمنت" إن النجم يستريح وأن الحفلات ستقام كما كان مخططا له.