عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هواوي تعتزم فتح مصنع في فرنسا لمعدات شبكات الجيل الخامس

محادثة
موظفة تقف بجانب إشارة في مجمع "هواوي" في شنزهان بمقاطعة غاندونغ جنوب الصين   05/12/2019
موظفة تقف بجانب إشارة في مجمع "هواوي" في شنزهان بمقاطعة غاندونغ جنوب الصين 05/12/2019   -   حقوق النشر  أ ب   -   Mark Schiefelbein
حجم النص Aa Aa

أعلنت شركة الاتصالات الصينية "هواوي" الخميس، أنها تعتزم البدء بتصنيع معدات لشبكات الجيل الخامس في فرنسا، وهو أول مصنع من نوعه لعملاق الاتصالات خارج الصين.

وتقوم "هواوي" التي وجدت نفسها في خضم الحرب التجارية الضارية، بين بكين وواشنطن، تعمل على التقرب من أوروبا بحذر أملا بتعويض خسائرها في الولايات المتحدة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة "هواوي" ليانغ هوا، خلال مؤتمر صحفي في باريس، إن المصنع الذي تبلغ كلفته 200 مليون يورو، سيوظف نحو 500 شخص، وسينتج معدات مخصصة للسوق الأوروبية.

وأضاف ليانغ "سيبدأ المصنع بتصنيع معدات محطات لاسلكية ثم يتطور لتصنيع معدات أخرى في المستقبل، بالنظر إلى حاجة السوق الأوروبية".

ولم يحدد رئيس الشركة المكان الذي سيقام فيه المصنع في فرنسا لإنتاج معدات بقيمة مليار يورو سنويا، أو موعد بدء الإنتاج، وأشار فقط إلى أن الشركة لا تزال تجري محادثات مع الحكومة الفرنسية والسلطات المحلية حول المشروع.

وتضغط الولايات المتحدة على حلفائها لاستبعاد الصين من مشاريع تطوير شبكات الجيل الخامس الفائقة السرعة، لكن فرنسا وبريطانيا رفضتا الإذعان حتى الآن.

وقالت السلطات الفرنسية في وقت سابق من هذا الشهر إنها لن تمارس التمييز ضد الشركة الصينية، لكنها ستعطي أولوية لشركات أوروبية مثل نوكيا وأريكسون.

وتزعم الولايات المتحدة أن "هواوي" مقرّبة من الحكومة الصينية ومعداتها يمكن أن تستخدم للتجسس، وهو ما تنفيه الشركة الصينية بشدة.

ورفضت محكمة أميركية الأسبوع الماضي طعنا تقدمت به "هواوي" ضد حظر شراء معداتها من قبل جهات فدرالية أميركية.