عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: انتقادات تطال الحكومة الفرنسية بعد سماحها لمشجعي يوفنتوس بحضور مباراة في ليون

محادثة
euronews_icons_loading
حدود مشتركة بين فرنسا وإيطاليا
حدود مشتركة بين فرنسا وإيطاليا   -   حقوق النشر  AP
حجم النص Aa Aa

وجه سياسيون فرنسيون انتقادات للسلطات إثر سماحها لمشجعي نادي يوفنتوس الإيطالي بالدخول الى مدينة ليون، حيث ستجمع مباراة الفريقين ضمن ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم الأربعاء، في ظل تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا الجديد COVID-19 في إيطاليا.

وجاءت الانتقادات خصوصا من المرشحة السابقة للانتخابات الرئاسية الفرنسية سيغولين رويال وزعيمة "التجمع الوطني" اليميني مارين لوبن، غداة تأكيد يوفنتوس حصول مشجعيه على الضوء الأخضر للانتقال الى ليون لحضور المباراة، وأنه "لن يتم فرض أي قيود" عليهم.

وقالت رويال في تصريحات لقناة "فرانس 2" التلفزيونية، إن هذه الخطوة "تبدو غير منطقية ولا الرأي (العام) لا يفهمها". وتابعت "ربما في حوزة الحكومة معلومات لم يطلع عليها الرأي العام، لكن أعتقد أنه بغرض تفادي التسبب بهلع علينا اعتبار أن الرأي العام الفرنسي ناضج، ولديه القدرة على تفهم ذلك، لكن بشرط أن يتم إطلاعه" عليها.

ومن جهتها، قالت لوبن لإذاعة "فرانس انتر"، "أعتقد أنه من غير المنطقي استقبالهم"، في إشارة الى مشجعي بطل إيطاليا في المواسم الثمانية الأخيرة، مضيفة "نجد أنفسنا مجددا أمام تناقض من قبل الحكومة".

لكن المسؤولين دافعوا عن السماح لمشجعي يوفنتوس بالحضور، على الرغم من أن إيطاليا سجلت حتى الأربعاء 11 حالة وفاة وأكثر من 350 حالة إصابة، وسط إجراءات لعزل 11 بلدة لاسيما في مناطق شمال البلاد.

وقال وزير الدولة الفرنسي للتربية والشباب غابريال عطال "اليوم، الخبراء في المجال الصحي يقولون إنه من غير الضروري" منع المشجعين من الحضور أو دخول البلاد، مضيفا "هل تفشى الفيروس في منطقة تورينو (مقر يوفنتوس)؟ كلا".

ويرفع ذلك العدد الإجمالي للحالات المسجلة في فرنسا الى 17.

وأرخى انتشار فيروس كورونا الذي أثّر سلبا على أحداث رياضية عدة حول العالم، بظلاله على المسابقات في إيطاليا.

وبعد تأجيل أربع مباريات في الدوري المحلي الأحد منها مباراة إنتر وسامبدوريا، وإقرار إقامة أخرى هذا الأسبوع دون جمهور أبرزها قمة إنتر ويوفنتوس، سيستقبل الفريق اللومباردي ضيفه لودوغوريتس البلغاري في إياب دور الـ32 من مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" خلف أبواب موصدة أمام المشجعين الخميس.