عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نتنياهو: إسرائيل قد تغلق أبوابها أمام جميع القادمين إليها بسبب كورونا وتستهلها بمصر

محادثة
euronews_icons_loading
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الاجتماع الوزاري اليوم
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الاجتماع الوزاري اليوم   -   حقوق النشر  AP
حجم النص Aa Aa

حضر رئيس حكومة تصريف الأعمال في إسرائيل، بنيامين نتنياهو، اليوم، الأحد، اجتماعاً وزارياً، للنقاش في استراتيجية تحد من انتشار فيروس كوفيد-19 في إسرائيل والضفة الغربية، خصوصاً بيت لحم، حيث سجلت إصابات جديدة أمس.

وقال نتنياهو خلال الاجتماع إنه أجرى مكالمات هاتفية مع قادة العالم، مضيفاً أنه سيناقش في وقت لاحق من الأسبوع التعاون الدولي للمساعدة في مكافحة فيروس كورونا الجديد.

وتقول وسائل إعلام عبرية إن خلافا في داخل الوزارة حول الإجراءات التي يجب اتباعها مع الوافدين من الولايات المتحدة الأميركية وغيرها من الدول الأوروبية (أو أي مكان في العالم)، وإن القرار سيصدر غداً الإثنين.

وأغلقت إسرائيل معبر طابا البري مع مصر خوفاً من تفشي الفيروس، كذلك ذكرت وسائل إعلام عبرية أن السلطات قررت إغلاق "ترمينال 1" في مطار بن غوريون.

وزير الصحة: "سنفعل ما يلزم"

أما وزير الصحة الإسرائيلي، باكوف ليتزمان فأكد أن هناك 25 حالة في إسرائيل، مضيفاً أن ثلاث حالات منها تماثلت للشفاء فيما هناك شخص مصاب في حالة حرجة.

وتابع ليتزمان قائلاً "..من ناحية أخرى، بلد بنفس حجم بلدنا، مثل سويسرا، سجل 270 مريضاً، أكثر منا بعشرة أضعاف، لأننا اتخذنا الإجراءات الصحيحة، رغم أننا نتعرض للسخرية والازدراء، سنفعل ما يلزم، يجب أن يستمع العامة لنا، نحن مسؤولون وندرك الموقف، لا أحد من الخارج يعرف الموقف".

"عزل محافظة بيت لحم"

فلسطينياً، قال مدير شرطة بين لحم، اليوم، الأحد، إن قوات الشرطة بدأت تنفيذ "إجراءات جديدة" في إطار مساعٍ لمكافحة تفشي فيروس كورونا في الضفة الغربية.

وقال العقيد طارق الحاج مدير شرطة بيت لحم "اليوم فيه إجراءات جديدة في المحافظة بناء على تعليمات المحافظ رئيس لجنة الطوارئ العليا من أجل البدء بعزل المحافظة عن المحافظات الأخرى"

وثبتت إصابة 19 شخصا في الضفة الغربية بالفيروس، 14 منهم من عمال أحد الفنادق.

وأغلقت الشرطة الطرق المحيطة بالفندق وفتشت السيارات في إطار الإجراءات الجديدة بينما ظلت كنيسة المهد مغلقة قبل أسابيع من موسم عيد الفصح. وفرضت أطواق أمنية خارج فندق "برادايس"، بينما أغلق فندق "آينجل" في بيت جالا محور ظهور الفيروس في الضفة الغربية.