عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: "كورونا" يحوّل باريس من عاصمةً للنور  إلى مدينة أشباح

مدينة هجرها سكّانها على حين غرّة، هكذا بدت العاصمة الفرنسية، باريس من خلال المقاطع المصوّرة التي تمّ تصويرها من الجوّ للمدينة التي أحالتها جائحة كورونا إلى مدينة أشباح وهي التي لطالما احتفظت بلقبها عاصمة للنور.

سكّان باريس الذين يبلغ عددهم نحو 13 مليون نسمة، كان غادرها مؤخراً نحو 1,2 مليون نسمة باتجاه المدن والأرياف النائية، أما من آثر البقاء فإنه يعيش عزلة داخل منزله، عزلةٌ فرضتها السلطات في سياق التدابير التي اتخذتها من أجل الحدّ من انتشار الفيروس وحماية المواطنين من الجائحة التي أعملت أذى وضرراً طال كافة مناحي الحياة.

ويجدر بالذكر أن فرنسا شهدت وفاة أكثر من ثمانية آلاف شخص، جرّاء الإصابة بفيروس كورونا المستجد، نحو ستة آلاف منهم قضوا في المشافي وأكثر من ألفي شخص توفوا في دور المسنين ومنشآت طبية أخرى.

No Comment المزيد من