عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

معظم المصابين بكورونا فقدوا حاسة التذوق أو الشم

محادثة
معظم المصابين بكورونا فقدوا حاسة التذوق أو الشم
حقوق النشر  Vincent Thian/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

أفاد باحثون أن فقدان حاستي الذوق والشم من بين أبرز أعراض الإصابة بفيروس "كوفيد-19". وأظهر اختبار شمل أكثر من 200 مريض في إيطاليا أن 67 في المائة منهم أكدوا عن حدوث تغير في حاستي الذوق أو الشم إما قبل أو بعد مباشرة تأكيد إيجابية إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح الدكتور دانييل بورسيتو من مستشفى غايز في لندن وزملاؤه أن دراستهم كانت الدراسة الطبية الثانية فقط في مجال الدراسات التي تسمى بفقر الدم، على الرغم من تسجيل العديد من المرضى الذين أكدوا أنهم عانوا من ذلك.

وفي الدراسة التي اطلق عليها اسم "سنوت-22" تحدث الباحثون إلى حوالي 200 شخص من الناجين من فيروس "كوفيد-19" في إيطاليا عبر الهاتف. وأشاروا في تقريرهم الذي نشر في المجلة الطبية "جاما" إلى أنه "تم الاتصال بالمرضى بعد خمسة إلى ستة أيام من إجراء الاختبار".

وكتب فريق بورسيتو: "خلال المقابلة الهاتفية، سُئل المصابون عمّا إذا كانوا قد عانوا بداية مفاجئة لتغير حاسة الشم أو الذوق في الأسبوعين اللذين سبقا إجراء الاختبار".

ووجدوا أن 130 مريضا أبلغوا عن شعورهم بنوع من المذاق أو الرائحة، وهو ما يمثل 67 في المائة من الأشخاص الذين شملهم الاختبار. وأكد ثلث الأشخاص أنهم يشعرون وكأن أنوفهم مسدودة مما قد يغير الطعم والرائحة.

وكتب الفريق أن الأعراض الأخرى التي تمّ تسجيلها هي التعب بنسبة 68.3 في المائة والسعال الجاف بنسبة 60.4 في المائة والحمى بنسبة 55.5 في المائة.

فقدان حاستي الذوق والشم ليس بالضرورة مقدمة لأعراض أخرى، فقد أفاد 12 في المائة فقط ممن شملهم الاختبار أنهم يشعرون بذلك كأعراض أولية. وأكد حوالي الربع منهم أنهم فقدوا الشم والذوق إضافة إلى أعراض أخرى، بينما لاحظ حوالي 27 في المائة أن التذوق والشم هي آخر الأعراض التي أحسوا بها وقال 3 في المائة منهم أنها الأعراض الوحيدة.

وخلص الباحثون إلى أنه "إذا تأكدت هذه النتائج، فينبغي النظر في الاختبار والعزل الذاتي للمرضى الذين يعانون من ظهور جديد لأعراض الذوق والشم المتغيرة خلال وباء كوفيد-19".