عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ما هي أكثر دول أوروبا الغربية إنفاقاً على التسلح في 2019؟

محادثة
مروحيتان تابعتان للجيش النمساوي
مروحيتان تابعتان للجيش النمساوي   -   حقوق النشر  AP Photo/Ronald Zak
حجم النص Aa Aa

استناداً إلى تقرير معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام «سيبري» الذي نشر الشهر الجاري قُدّر الإنفاق العسكري العالمي في العام 2019 بـ1917 مليار دولارأمريكي وهو الإنفاق العسكري الأعلى مستوى منذ 1989.

أي بزيادة قدرت بنسبة 3.6 في المائة مقارنة بالعام 2018 وبنسبة 7.2 في المائة مقارنة بعام 2010. وكشفت الأرقام والخرائط الواردة في تقرير "اتجاهات الإنفاق العسكري في العالم، 2019" أن مقدار الإنفاق العسكري للفرد قفز من 243 دولاراً أمريكياً في 2018 إلى 249 دولاراً أمريكياً في 2019 واحتلت الولايات المتحدة الصدارة من حيث حجم هذا الإنفاق.

وكشفت الأرقام والخرائط الواردة في التقرير أنه خلال 2019 عرف الإنفاق العسكري زيادة بـنسبة 5.4 في المئة مقارنة بالعام 2009.

وازداد الإنفاق العسكري في أربع مناطق على الأقل من مناطق العالم خلال 2019 وكانت أعلى زيادة في أوروبا (5.0 في المائة) ، تليها آسيا والمنطقة الأقيانوسية (4.8 في المائة) والأمريكيتان (4.7 في المائة) وأفريقيا (1.5 في المائة).

الاتحاد الأوروبي: 356 مليار دولارأمريكي في 2019

استناداً إلى تقرير سيبري المذكور فقد بلغ إجمالي الإنفاق العسكري في أوروبا في 2019 356 مليار دولار أمريكي، بنسبة 5 في المائة أعلى مما كانت عليه في عام 2018 وأعلى بنسبة 8.8 في المائة مما كانت عليه في عام 2010.

وتتضمن هذه القيمة 31.5 مليار دولارأمريكي لمنطقة أوروبا الوسطى و74 مليار دولارأمريكي لأوروبا الشرقية و251 لأوروبا الغربية. ومثلت أوروبا حوالي 19 في المائة من حجم الإنفاق العسكري العالمي في 2019، مما يجعلها ثالث أكبر منطقة إنفاق بعد الأمريكتين وآسيا وأوقيانوسيا. كما تعتبر أوروبا حسب التقرير الخامسة من بين أكثر الدول إنفاقا على القطاع العسكري في العالم: فرنسا (المرتبة 6)، ألمانيا (المرتبة 7) ، المملكة المتحدة (المرتبة 8) وإيطاليا (المرتبة 12).

فرنسا

كان الإنفاق العسكري الفرنسي في عام 2019 سادس أعلى مستوى في العالم والأعلى بين دول أوروبا الغربية. ارتفع الإنفاق العسكري الفرنسي بنسبة 1.6 في المائة في عام 2019 ليصل إلى 50.1 مليار دولارأمريكي. على مدى يقارب العقد أي من 2010-1919 ، زاد إنفاق فرنسا العسكري بنسبة 3.5 في المائة. ارتفاع الإنفاق العسكري في عام 2019 يبرر باعتماد الدولة قانون التخطيط العسكري ل 2019-25 والذي يهدف إلى جعل إنفاق فرنسا على الجيش يتماشى مع متطلبات الناتو حيث تحدد نسبة المساهمة الدفاعية داخل الحلف ب2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2025.

ألمانيا

سجلت ألمانيا أعلى زيادة سنوية (10 في المائة) لللإنفاق العسكري من بين أفضل 15 دولة أكثر إنفاقا في العالم لعام 2019 حيث قفزت من المركز التاسع إلى السابع. التقرير كشف أن الإنفاق العسكري لألمانيا قدر بأقل من 3.3 مليار دولارأمريكي في2019 .واعتمدت النسبة على مخصصات ميزانية وزارة الدفاع وما تنفقه بعض الوزارات الأخرى للأنشطة العسكرية. فألمانيا تقدم للناتو ميزانية غير معلن عن تفاصيلها مدرجة تحت بند السرية وهي تخص الجهود غير العسكرية المرتبطة باستدامة السلام والأمن مثل المساعدات الإنسانية وحل النزاعات. رفعت ألمانيا إذن إنفاقها العسكري إلى 49.3 مليار دولار أمريكي أو 1.3 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي وبلغ إنفاقها العسكري نسبة تقدر ب15 في المائة أعلى مقارنة بعام 2010.

المملكة المتحدة

تشير ورقة "سيبري" أن ميزانية الدفاع للملكة المتحدة في عام 2019 هي أقل من 11.2 مليار دولار أمريكي بناء على بيانات وزارة الدفاع الخاصة بالمملكة المتحدة دون إدراج ما تنفقه بريطانيا لحلف الناتو حيث تقدر الميزانية ما بين 3 إلى 4 مليارات دولارأمريكي ويشمل الأمر مساهمة المملكة المتحدة في عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام وتكلفة العمليات العسكرية التي لا تغطيها ميزانية وزارة الدفاع. حسب التقرير فلم يتغير الإنفاق العسكري في المملكة المتحدة في عام 2019 ولكن كان أقل بنسبة 15 في المائة عما كان عليه في عام 2010. ظل إنفاق المملكة المتحدة إلى حد ما مستقرا منذ عام 2015 أي بنسبة 1.7 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي.

الإنفاق العسكري في أوروبا

بلغ الإنفاق العسكري في أوروبا الغربية في عام 2019 ما قيمته 251 مليار دولارأمريكي- بزيادة بنسبة 3.9 في المائة في 2018 ولكن بانخفاض 0.6 في المائة مقارنة ب 2010. الإنفاق العسكري في دول شرق أوروبا بلغ 74.0 مليار دولارأمريكي في عام 2019 ، وكان أعلى بنسبة 4.9 في المائة مقارنة بعام 2018 وبنسبة زيادة تقدر ب35 في المائة عما كانت عليه في عام 2010.

أوروبا الوسطى

زادت أوروبا من إنفاقها العسكري في عام 2019. في أوروبا الوسطى بلغ الإنفاق العسكري في عام 2019 ، 31.5 مليار دولار أمريكي أي بزيادة 14 في المائة عما كان عليه في عام 2018 وب61 في المائة أعلى من عام 2010. كما زادت أربع دول في أوروبا الوسطى إنفاقها العسكري بمقدار أكثر من 150 في المائة بين 2010 و 2019: ليتوانيا (232 في المائة) ،لاتفيا (176 في المائة) بلغاريا (165 في المائة) رومانيا (154 في المائة). أما بولندا ، التي شكلت نفقات دفاعها نسبة 38 في المائة بالنظر إلى مجموع دور أوروبا الوسطى في 2019 ،ف زادت إنفاقها العسكري بنسبة 51 في المائة ما بين 2010-1919. أما بلغاريا فسجلت بين عامي 2018 و 2019 أعلى زيادة نسبية في النفقات العسكرية بالنسبة لإنفاق أي بلد في العالم (127 في المائة). هذا الارتفاع في الإنفاق يمكن أن يعزى إلى شرائها ثماني مقاتلات حديثة الطراز في 2019

##