عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ترامب يأمل أن يكون عدد ضحايا كورونا في الولايات المتحدة أقل من 100 ألف

محادثة
Donald Trump
Donald Trump   -   حقوق النشر  Alex Brandon/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

عبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن امله بأن تكون أعداد الوفيات جراء فيروس كورونا في الولايات المتحدة أقل من 100 ألف حالة، معترفا في الوقت نفسه أن هذا الرقم يعد "رقما فظيعا" للوفيات.

مع مرور الوقت تغيرت توقعات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن العدد المتوقع للوفيات في الولايات المتحدة. فكثيرا ما استخدم ترامب تقديرات عالية لإثبات أن تعامل إدارته، وخاصة قراره بتقييد السفر نحو الصين، أنقذت أرواحا. وقد واجهت قرارات ترامب تحديا من قبل مسؤولي الصحة العامة على المستويين الوطني والمحلي حيث اشتكوا من نقص الإمدادات الخاصة بإجراء الاختبارات ومعدات السلامة للأطباء والممرضات.

وفي الـ 29 مارس-آذار، كشفت الدكتورة ديبورا بيركس، منسقة فريق العمل المعنية بالفيروسات التاجية في البيت الأبيض، عن نماذج تتسبب في وفاة بين 100 ألف إلى 240 ألف أمريكي، بافتراض استمرار جهود التباعد الاجتماعي.

وفي الوقت نفسه، قالت إن نماذج علم الأوبئة قد توقعت في البداية سيناريو أسوأ، وتسجيل بين 1.5 مليون إلى 2.2 مليون حالة وفاة في الولايات المتحدة دون جهود التخفيف مثل التباعد الاجتماعي وغسل اليدين والبقاء في المنزل قدر الإمكان.

وبعد فترة وجيزة، بدأ ترامب في التكهن بأن العدد 100 ألف كان "حدًا خارجيًا"، بعد تسجيل أكثر من 65 ألف حالة وفاة مؤخرا. وخلال حدث نظمه البيت الأبيض يوم الجمعة، قال ترامب "ربما تم إنقاذ ملايين الأرواح" عن طريق إغلاق الاقتصاد.

وفي سياق متصل، أجاز المنظمون الأمريكيون استخدام عقار شركة جلعاد المضاد للفيروسات "رمديسيفير" للعلاج الطارىء للمصابين بفيروس كورونا المستجد، وفق ما أعلن الرئيس دونالد ترامب الجمعة. وكشف مسؤولون أمريكيون في مجال الصحة نتائج اختبارات دلت على أن "رمديسفير" ساعد مرضى مصابين بكوفيد-19 على التعافي بشكل أسرع رغم خطورة حالاتهم. ويعد ترامب من مؤيدي عقار "رمديسفير" كوسيلة محتملة للعلاج من فيروس كورونا وللسيطرة على الوباء الذي أودى حتى الآن بحياة نحو 65 ألف أمريكي.