عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ترامب يعد الأميركيين بأشهر مقبلة جيّدة اقتصادياً ويقول إن البلاد "تجاوزت" الوباء

محادثة
ترامب خلال المؤتمر الصحافي
ترامب خلال المؤتمر الصحافي   -   حقوق النشر  Evan Vucci/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحافي في البيت الأبيض، إن إدارته اتخذت إجراءات لمكافحة وباء كوفيد-19 سريعاً، وإنها تمكنت من إنقاذ ملايين الأرواح.

وأشار ترامب إلى أن الولايات المتحدة "تخطت إلى حدّ كبير" أزمة الوباء، ودعا إلى إعادة افتتاح المدارس واتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان أمن التلاميذ والطلاب.

ووعد ترامب الأميركيين بأشهر جيدة اقتصادياً متحدثاً عن يوليو/تموز وأغسطس/آب وسبتمبر أيلول، ولاحقاً بأشهر ممتازة، قاصداً بذلك تشرين الأول/أكتوبر والثاني.

وأضاف ترامب أن الولايات المتحدة تمكنت خلال الأزمة من بناء منصة طبيّة ممتازة بحيث صارت قادرة على الرد بسرعة في حالات الطوارئ.

وفي سياق الحدث الأميركي ومقتل جورج فلويد الذي أشعل مظاهرات في عشرات المدن الأميركية، أشاد ترامب بعمل أجهزة الأمن في الدولة وقال إن الشرطة والحرس الوطني والمخابرات قامت بعمل ممتاز في مينيسوتا.

وذكر ترامب أن أرقام التوظيف الإيجابية تمثل "أمرا رائعاً" بالنسبة لجورج فلويد، الرجل الذي أدت وفاته الأسبوع الماضي إلى اندلاع احتجاجات في أنحاء البلاد حول العنف الأمني تجاه الأميركيين السود.

وعقب 11 يوماً من وفاة فلويد وهو مكبل اليدين وفي عهدة شرطة مينيابوليس، قال ترامب إن العنف غير مسموح.

وأضاف الرئيس "آمل أن ينظر جورج إليها الآن ويقول هذا أمر رائع لبلدنا". وتابع "هذا يوم عظيم بالنسبة له. إنه يوم عظيم للجميع".

ونشرت وزارة العمل أرقاما تظهر استحداث 2,5 مليون وظيفة في أيار/مايو، وتراجع نسبة البطالة 13,3 بالمئة عقب إلغاء عدد كبير من الوظائف في الأشهر السابقة نتيجة الأزمة.

وقال ترامب إن إدارته حققت انجازات لصالح الأميركيين السود أكثر من الرؤساء السابقين، بما في ذلك خفض نسبة البطالة في صفوفهم. لكن، جاء في تقرير التوظيف المنشور الجمعة أن البطالة ارتفعت قليلا في صفوف المواطنين السود لتصل إلى 16,8 بالمئة. وأضاف الرئيس الجمهوري إن "هذا يوم عظيم، يوم عظيم في ما يتعلق بالمساواة".

وجدد ترامب لومه الحكومة الصينية ملمحاً إلى مسؤوليتها عن تفشي وباء كوفيد-19 في العالم وما ألحقه من ضرر للاقتصادات العالمية، لا الاقتصاد الأميركي وحده.

وقال ترامب إن الولايات المتحدة ساعدت في بناء الصين مشيراً إلى أنها "قدّمت لها 500 مليار دولار سنوياً"، واصفاً خيار المسؤولين الذين وافقوا على تلك الأموال بالقرار "الغبي".

وتشكر ترامب الديمقراطيين بسبب تصويت تم سابقاً على مشروع قانون لدعم قطاعات السياحة المتضررة خصوصاً الحانات والمطاعم.

وفيما همّ الرئيس بالجلوس إلى جانب المنصة قال في سياق الحديث عن مقتل فلويد إن "ما حدث في الولايات المتحدة قد يكون من أفضل ما حدث للبلاد والأميركيين من أصل أفريقي وآسيوي "لأنه صحّي"".