عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الحكم على صاحبيْ مطعم في تايلاند بالسجن لأكثر من 14 قرناً

محادثة
طاولة أكل في احد مطاعم العاصمة التايلندبة بانكوك - 2020/05/09
طاولة أكل في احد مطاعم العاصمة التايلندبة بانكوك - 2020/05/09   -   حقوق النشر  ملادن أنتونوف/أ ف ب
حجم النص Aa Aa

قضت محكمة تايلاندية على صاحبي مطعم 1446 سنة سجنا بسبب الغش بحسب ما أوردته مواقع إخبارية محلية.

في التفاصيل أطلق مطعم المأكولات البحرية عملية بيع ترويجي مسبق الدفع عن طريق الإنترنت، فاشترى حوالي 20 ألف شخص قسائم بما قيمته 1.6 مليون دولار. إلا أن الشركة المشرفة على المطعم، قالت بعد ذلك إنها غير قادرة على الاستجابة للطلبات وإنه يتعين عليها إغلاق المحل.

وأوقفت السلطات صاحبيْ المطعم بعد أن اشتكى مئات الأشخاص بحسب ما يقوله موقع Thai.BPS.com

ويعد الحكم بهذا الحجم الكبير من عدد السنوات أمرأ مألوفاً في تايلاند، بالنظر إلى العدد الكبير من الشكاوى الصادرة إلى المتهم الواحد، والحقيقة أن السلطات التايلاندية حددت مدة السجن لحالات الغش بنحو 20 سنة سجناً.

واقترحت إحدى عروض المطعم وجبات أكلات بحرية بقيمة 28 دولاراً لعشرة أشخاص، وهو سعر أرخص بكثير من الأسعار المعمول بها. وكان بإمكان الذين اشتروا القسائم في البداية أن يطالبوا بوجباتهم في المطعم، ولكن قائمة الانتظار الطويلة تعني أن الحجز المسبق قد يصل إلى عدة أشهر.

وفي شهر آذار/مارس أعلنت الشركة عن إغلاقها، مدعية أنها لم تتمكن من توفير كميات المأكولات البحرية بما يستجيب للطلب.

وعرضت الشركة رد مال الزبائن الذين اشتروا القسائم، وتمكن 375 شخصاً من أصل 818 من استرداد أموالهم، وبعد ذلك بأشهر قدم المئات شكاوى ضد الشركة، فتم إيقاف صاحبي المطعم ووجهت لهما تهم من بينها الاحتيال على الزبائن، من خلال تزويدهم برسائل مغشوشة.

وأدين الرجلان وحكم على كل منهما بنحو 1446 سنة سجناً.

وقد أقرا بذنبيهما فخفضت العقوبة إلى النصف، ولكنهما في حقيقة الأمر سيقضيان مدة أقصاها 20 سنة.

كذلك تم تغريم الشركة، وأمر المالكان والشركة بإعادة تعويضات إلى الضحايا، جراء الضرر الذي لحق بهم. وكانت محكمة تايلاندية في سنة 2017 قضت بالسجن على محتال، باكثر من 13 ألف سنة.

viber