عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

القضاء الأمريكي يتدخل لصد عمليات احتيال بسبب انتشار وباء كوفيد-19 (كورونا)

محادثة
المحكمة العليا في واشنطن
المحكمة العليا في واشنطن   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

هاجم القضاء الفيدراي الأمريكي لأول مرة عمليات الغش المرتبطة بانتشار فيروس كوفيد-19 (كورونا)، حين أمر بإغلاق موقع للانترنت يبيع لقاحا وهميا للمستخدمين.

وأصدر القضاء تتبعات ضد موقع "كورونافيروسميديكالكيت"، الذي ادعى توزيع لقاحات ضد مرض كوفيد-19، في حين أنه لا يوجد دواء بعد، وفق بيان أصدرته وزارة العدل الامريكية.

وجاء في الإعلان الكاذب أن، "منظمة الصحة العالمية تقدم لوازم لقاحات مضادة لوباء كوفيد-19 (كورونا). ادفع 4.95 دولار فقط معلوم الإرسالية"، قبل أن تتم دعوة المستخدم إلى تسجيل معطياته البنكية لدفع المصاريف.

ولم توضح وزارة العدل الأمريكية كم ضحية وقعت في الشرك، ولكن التحقيق متواصل لتحديد هوية المسؤولين عن عملية الاحتيال هذه، ومعرفة المبلغ المالي الذي تم تحصيله.

ويأتي هذا التدخل الأول من نوعه للقضاء الفيدرالي، في إطار مكافحة السلطات لعمليات الخداع التي تكاثرت منذ بداية انتشار الوباء.

في ذات السياق حذر الوزير بيل بار المواطنين من مختلف أنواع الغش، بدءا من بيع أدوية مزيفة على الانترنت، مرورا بتقليد رسائل منظمة الصحة العالمية الهادفة إلى الاستحواذ على المعطيات الشخصية للمستخدمين، وصولا إلى طلب التبرعات لفائدة جمعيات وهمية.

في الوقت ذاته تتأهب العدالة الأمريكية لشن حرب، تجنبا للتلاعب بأسعار بعض المواد الأساسية مثل مطهر الأيدي والأقنعة.

وبحسب آخر تعداد لجامعة جون هوبكينس، فإن أعداد المصابين بعدوى الفيروس في الولايات المتحدة بلغ 33 ألف شخصا، فيما تجاوز عدد الوفيات 415 شخصا.

للمزيد على يورونيوز:

مستشفيات نيويورك على حافة الانهيار.. خطر نفاد المعدات الضرورية يهدد الولاية الأمريكية

ترامب "مستاء قليلا" من موقف الصين حيال انتشار فيروس كورونا

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox