عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الحكم على موظف تركي في القنصلية الأميركية بالسجن بتهمة مساعدة "مجموعة إرهابية"

محادثة
مبنى السفارة الأمريكية في أنقرة
مبنى السفارة الأمريكية في أنقرة   -   حقوق النشر  ADEM ALTAN/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

حكم على موظف تركي في القنصلية الأميركية في إسطنبول الخميس بالسجن لحوالى تسع سنوات لإدانته بـ"مساعدة مجموعة إرهابية"، على ما أوردت وكالة أناضول الرسمية.

ويهدد الحكم بزيادة التوتر في العلاقات بين أنقرة وواشنطن.

وحكم على متين توبوز بالسجن ثماني سنوات وتسعة أشهر لإدانته بتهمة مساعدة جماعة الداعية فتح الله غولن الذي تعتبره تركيا "العقل المدبر" لمحاولة الانقلاب عام 2016، وهي تهمة ينفيها.

ويبدو أن أنقرة تستمر في عمليات التوقيف ومحاكمة كل من تشتبه باشتراكه في المحاولة الانقلابية، حيث كانت السلطات التركية قد أصدرت في فبراير الماضي مذكرات توقيف بحق حوالى 700 شخص للاشتباه بارتباطهم بجماعة الداعية فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب عام 2016.

وذكرت وكالة الأناضول للأنباء الرسمية أن المحققين يبحثون عن 695 شخصا بينهم عسكريين وشرطيين وموظفين في وزارة العدل، وأوقف منهم ما لا يقل عن 159 شخصا صباح الثلاثاء.

وفي أنقرة، طلبت النيابة العامة توقيف 467 شخصا يشتبه بترتيبهم عمليات تزوير خلال مسابقة للإنضمام إلى الشرطة عام 2009 بهدف السماح لمؤيدين لغولن بالحصول على مناصب مسؤولية، بحسب وكالة أناضول.

ويشتبه بأن جميع المعنيين بمذكرات التوقيف مناصرون لحركة الداعية فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بالوقوف خلف محاولة الانقلاب التي جرت في تموز/يوليو 2016.

viber