عاجل
euronews_icons_loading
وزير الصحة الفرنسي مع عاملات في القطاع الصحي

العيد الوطني الفرنسي، أو ما يسمى بـ "يوم الباستيل" كان يوما لتقديم العروض العسكرية، على مدى العقود الماضية، مع إطلاق الألعاب النارية في الليل، أما هذا العام فهو بملامح مختلفة، حيث قدمت في هذه الاحتفالات التحية لسائقي سيارات الإسعاف، والعاملين في متاجر الأغذية والبريد، وللعاملين في القطاع الصحي، بسبب جهودهم في مكافحة فيروس كورونا، كما تم تكريم ضحايا الفيروس من الطاقم الطبي.

viber

No Comment المزيد من