عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: حفل سري والـ دي جي الحاضر الوحيد بمناسبة اليوم الوطني لبلجيكا

في حفل غريب الأطوار، قدم دي جي هنري بيفر أجواء حماسية رائعة من على ارتفاع 102 أمتار، حيث كان هو الحاضر الوحيد في الجزء العلوي من المعلم الأشهر في العاصمة بروكسل، أتوميوم، عشية العيد الوطني البلجيكي.

وتم عرض هذا الحفل الذي بقي سريا منعا لتوافد المواطنين إلى المكان للحد من استشراء فيروس كورونا على شاشات التلفزة المحلية والإنترنت.

وأحيا بيفر هذا الحدث الضخم بطريقة مبدعة تختلف بشكل كبير عن الاحتفالات التي عادة ما تقام في البلاد بهذه المناسبة، وكان المستمع الوحيد للأغاني التي لُعبت. وفي نهاية الحفل أضاءت الألعاب النارية سماء العاصمة البلجيكية.

No Comment المزيد من