موجه سخرية وانتقادات لتمثال "مصر تنهض" وصاحب العمل يعتذر

صورة لأهرامات الجيزة وتمثال أبو الهول في مصر
صورة لأهرامات الجيزة وتمثال أبو الهول في مصر Copyright Nariman El-Mofty/Copyright 2020 The Associated Press. .
بقلم:  Mohamed Lamine Bezzaz
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

ضجت مواقع التواصل الإجتماعي في مصر بردود فعل غاضبة وأخرى ساخرة بعد نشر فنان مصري عددا من الصور لتمثال قام بنحته قال إنه يعبر عن "نهضة مصر".

اعلان

ضجت مواقع التواصل الإجتماعي في مصر بردود فعل غاضبة وأخرى ساخرة بعد نشر فنان مصري عددا من الصور لتمثال قام بنحته قال إنه يعبر عن "نهضة مصر".

ويجسد التمثال الرخامي امرأة بلباس فرعوني وهي تحاول الوقوف واضعة يدها على بطنها وتنظر إلى الجهة اليمنى و أطلق صاحب العمل أحمد عبد الكريم عبد النبي على التمثال اسم "مصر تنهض" وقال إنه محاولة سيدة الخروج من كتلة الحجر والنهوض وفي ذلك إسقاط على مصر التي تسعى للنهوض كذلك.

وتداول مستخدموا منصات التواصل الصور المرفقة بالمنشور بكثير من التهكم والاستهجان والانتقاد، ومنهم من أعتقد أن التمثال هو عمل بطلب من جهات رسمية وسيتم عرضه في مكان عام لاحقا.

غير أن المسؤول عن نحت التمثال نفى ذلك وذكر أنه فوجئ بوابل الإنتقادات التي انهالت على عمله ما دفعه إلى حذف المنشور والصور.

وعاد أحمد عبد النبي لينشر توضيحا على صفحته الرسمية في فيسبوك أكد من خلاله "ان هذا العمل تم تنفيذه لشخصي علي سبيل التجريب وعلي مسئوليتي الشخصية دون تكليف من أي جهة رسمية....أنه تجربة فنيه شخصيه ...وليس بتكليف لوضعه في مكان عام او ميدان... فهو تجريب للنحت المباشر علي الرخام والذي من متطلباته الحذف من كتله تتطلب مجهود عضلى".

وأضاف "ولم ينتهي التشكيل الفني او الانتهاء من العمل الذي اسعي لتحقيقه بعد..".

واعتذر لمتابعي صفحته الشخصية "عن هذا الوابل من التعليقات غير مسؤولة من أشخاص عامة بصورة مسيئة تؤذي الآداب العامة مما دفعني لحذف المنشور".

‏‎في البدايه احب ان اوضح وبتفهم كامل غيرة الفنانين المصرين وبالاخص النحاتين علي مصر و فن النحت العريق وكما احب ان انوه...

Publiée par ‎د.احمد عبد الكريم عبد النبي‎ sur Dimanche 2 août 2020
شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تركيا تندد باتفاق نفطي بين الأكراد وشركة أمريكية

شاهد: فنان كاميروني يرسم أساطير كرة القدم بالرمال

بسبب رفضها الزواج منه.. قتل موظفة بجامعة القاهرة وانتحار الجاني أثناء توقيفه